China
اقتصاد

40 مليار دولار حصيلة الاستثمارات بين الإمارات وأمريكا

السبت 2017.9.23 01:02 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 760قراءة
  • 0 تعليق
40 مليار دولار حصيلة الاستثمارات بين الإمارات وأمريكا

40 مليار دولار حصيلة الاستثمارات بين الإمارات وأمريكا

قال  الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة في دولة الإمارات العربية المتحدة، إن حصيلة الاستثمارات الأجنبية المباشرة بين الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية بلغت عام 2016 حوالي 40 مليار دولار، وفقا للبيانات الأخيرة من "سيلكت يو اس اي"، مما يشير إلى زيادة أرقام التبادل التجاري بين البلدين.

جاء ذلك في كلمته خلال حفل غداء لتوطيد التعاون بين الشركات الإماراتية والأمريكية، استضافته وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية بالتعاون مع القنصلية العامة للإمارات في نيويورك وسفارة الإمارات في واشنطن.

واجتمع قرابة المائة من كبار الشخصيات من المسؤولين الحكوميين ورجال الأعمال -خلال الحدث الذي جاء تزامنا مع الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك- في حلقة نقاشية لبحث التحديات والفرص التي يواجهها المستثمرون الإماراتيون والأمريكيون، تحت عنوان "التحول في الاتجاهات في الاستثمار الأجنبي العالمي".


وقال فهد التفاق، مدير إدارة الشؤون الاقتصادية بوزارة الخارجية والتعاون الدولي، إنه على الرغم من أن التعاون الاقتصادي بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية قوي إلا أن الاتجاه السائد الذي نراه عبر الاستثمارات الأجنبية بشكل عام هو أضعف بين تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر والأساسيات الاقتصادية، بسبب ارتفاع مستوى عدم اليقين السياسي والاقتصادي، مشيرا إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة ركزت على بناء جسر خارجي للتعاون لفتح القطاع الريادي، وشراكات تبادل المعرفة للمساعدة في تعويض هذه الاتجاهات.

وتهدف جلسة الغداء -التي حضرها عدد من كبار رجال الأعمال من "جنرال الكتريك" وجلوبال فوندز ومجموعة "كارلايل" و"بريتش بتروليوم" و"اي.بي.إم" وناسداك وشركة "بوينج" وشركة "بلومبرغ"- إلى استكشاف سبل جديدة للتعاون الاقتصادي مع الولايات المتحدة الأمريكية، وخلق فرص عمل بين الجانبين.

كما شارك في الحدث عدد من الضيوف، من بينهم أحمد الصايغ رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، وعلي عبدالله الأحمد سفير الدولة لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية، ومحمد سيف هلال الشحي سفير الدولة لدى كندا، وحسام عربيات المدير العام لفرع بنك أبوظبي الأول في أمريكا.

وقال ماجد السويدي، القنصل العام للإمارات في نيويورك، خلال مداخلته إن دولة الإمارات تسعى من خلال شراكاتها واستثماراتها إلى إنشاء محرك اقتصادي في الشرق الأوسط بأسره، مشيرا إلى أن الرؤية الاستشرافية لقادة الإمارات تحل محل التطرف والعنف المنتشر في العناوين الرئيسية لوسائل الإعلام، واستبداله بمنهج جديد مليء بالفرص والتفاؤل والانفتاح.

وتناول الحدث -الذي أداره سعود النويس، المستشار التجاري في سفارة الإمارات لدى واشنطن- موضوعات عدة منها تنمية الإمارات للاستثمارات الأجنبية الواسعة النطاق، ونقل المعرفة وتنمية القوى العاملة في الإمارات والقطاعات الرئيسية للاستثمار الأمريكي، والتأثير التنظيمي لدولة الإمارات على الأعمال التجارية الأجنبية.

وتم خلال الحدث -الذي شارك فيه أيضا الدكتورة عائشة بن بشر المدير العام لمكتبة دبي الذكية، وداني سبرايت رئيس مجلس الأعمال الإماراتي الأمريكي، وروب لويد الرئيس التنفيذي لشركة هيبيرلوب وان- عرض فيلم قصير يسلط الضوء على شراكة "هيبرلوبون" مع دولة الإمارات في مواصلة تطورها لتصبح مركزا للتكنولوجيا ولبناء نمط جديد من النقل من أبوظبي إلى دبي.

تعليقات