مجتمع

الأمم المتحدة تدعو شركات التواصل الاجتماعي للسيطرة على منصاتها

السبت 2017.12.9 11:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 551قراءة
  • 0 تعليق
محاولة أممية لضبط منصات مواقع التواصل

محاولة أممية لضبط منصات مواقع التواصل لوقف التهريب - أرشيفية

في محاولة لحث مواقع التواصل الاجتماعي على ضبط منصاتها ومنع استخدامها في الأعمال الإجرامية غير المشروعة مثل تهريب البشر، دعت المنظمة الدولية للهجرة شركات التواصل الاجتماعي العملاقة إلى السيطرة على صفحاتها التي أكدت أنه يجري استخدامها من قِبل مهربين لاجتذاب مهاجرين من غرب إفريقيا إلى ليبيا حيث يواجهون الاعتقال.

فيسبوك

وقال ليونارد دويل المتحدث باسم المنظمة التابعة للأمم المتحدة في إفادة صحفية٬ إن الوقت حان لتحمل شركات التواصل الاجتماعي مسؤوليتها عن منصاتها التي لها بشكل واضح دور ضار عبر غرب إفريقيا٬ موضحاً أنه "ليست وظيفتنا ضبط صفحات فيسبوك إنها وظيفتهم".

وكانت المنظمة الدولية حذرت في سبتمبر/ أيلول الماضي من وجود شبكة واسعة ومعقدة للاتجار بالبشر نشأت مع تفاقم أزمة المهاجرين، تتعامل بكل سهولة مع منصات إجرامية عبر "فيسبوك"، مشيرة إلى أن الأمم المتحدة لا تملك القدرة على التسلل إلى هذه الصفحات، وأنها وبعد إغلاق أي صفحة للمهربين فإنهم يقومون بإنشاء غيرها بمنتهى السهولة.

ومن جانبها دافع فيسبوك عن سياساته، مؤكدا أنها تعتمد فقط على الأفراد للإبلاغ عن الصفحات التي تضر المجتمع، وليس لديه نظام آخر بديل في الوقت الحالي، وأن التكنولوجيا المطلوبة لتحديد محتوى صفحات تهريب البشر تلقائيا لا وجود لها حتى الآن.

تعليقات