مجتمع

بالصور.. عراقي يحارب البطالة بـ"مقهى متنقل"

الأحد 2018.6.24 11:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 222قراءة
  • 0 تعليق
عراقي يحارب البطالة بـ"مقهى متنقل"

عراقي يحارب البطالة بـ"مقهى متنقل"

تمكن الشاب العراقي كرار علي عبدالواحد من قهر شبح البطالة ولم يستسلم لظروفه الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها كغيره من شباب كثيرين في مدينة البصرة العراقية.


ونجح كرار- 25 عاما- خريج جامعي، من خلال متابعته لمواقع التواصل الاجتماعي في الخروج بفكرة تشغيل مقهى متنقل لبيع القهوة في أماكن مختلفة بالشوارع والميادين.

وأنفق كرار نحو 20 ألف دولار لشراء سيارة صغيرة وماكينة لتحضير القهوة وأدخل بعض التعديلات اللافتة على السيارة، واضطر لاقتراض نصف هذا المبلغ من الأهل والأقارب.

وتُقدم عربة كرار- أطلق عليها "كوفي تو جو"- مشروبات ساخنة وباردة للمارة، منها القهوة العادية، الأمريكية، الإسبرسو، الشوكولاتة الساخنة، الكابتشينو، النسكافية، الشاي المثلج والساخن، الليمون، وحتى شوكولاتة بالليمون.


وعلّق كرار قائلًا: "الفكرة جاءتني عن طريق الإنترنت، كنت أتصفح مواقع التواصل الاجتماعي وشاهدت هذه الفكرة في دولة أوروبية وأعجبتني كثيرًا، وذهبت لشراء سيارة أتجول بها فترة حتى نفذت هذا المشروع".

ويعمل كرار، وهو الشقيق الأكبر بين ثلاثة أخوة وأربع أخوات، ما بين سبع وثماني ساعات يوميًا، يربح خلالها ما بين 35 و45 ألف دينار عراقي "30-40 دولارًا"، ويجوب شوارع البصرة منذ شهر، ويقول إن الناس يرحبون بالفكرة.

ويرى رجل من أهل البصرة، سلام العيداني، من الزبائن الدائمين لكرار، أن الفكرة جيدة وستلهم الكثير من الشبان الآخرين بالسير على خطى كرار.

وتمثل البطالة تحديًا كبيرًا للحكومة العراقية التي أعلنت النصر على تنظيم "داعش" الإرهابي في ديسمبر/كانون الأول الماضي، واستعادة كل الأراضي التي كان التنظيم الإرهابي استولى عليها في عامي 2014 و2015.

ويقول برنامج الأمم المتحدة الإنمائي إن البطالة بين فئة الشباب في العراق تقدر بنحو 18%.



تعليقات