سياسة

الأمم المتحدة تعلّق المساعدات لصنعاء بعد اغتيال صالح

الإثنين 2017.12.4 10:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 319قراءة
  • 0 تعليق
الاشتباكات مستمرة في صنعاء

الاشتباكات مستمرة في صنعاء

أعلنت الأمم المتحدة تعليق قوافل المساعدات الإنسانية داخل صنعاء بما في ذلك الرحلات الجوية من العاصمة وإليها.

وقالت الأمم المتحدة إن القتال يشتد في صنعاء ويحصل قرب مقارنا ومقار منظمات إنسانية.

وأضافت أن اشتداد الاشتباكات بين مليشيات الحوثي وقوات حزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء قرب المنطقة الدبلوماسية يهدد عمل منظماتها وأنه يتم قطع الطرقات في صنعاء وتحريك دبابات.

وعلى الصعيد الميداني، قتل 3 مسلحين حوثيين إثر مواجهات مع قوات الحرس الجمهوري، الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، في مديرية عسيلان على خلفية مقتل صالح على أيدي مليشيات الحوثي في محافظة صنعاء.

وقالت مصادر محلية، وفق ما أورده موقع "المشهد اليمني"، إن اشتباكات اندلعت، مساء الإثنين، في منطقة النقوب بمديرية عسيلان بين أفراد من الحرس الجمهوري ومليشيات الحوثي إثر احتفال الحوثيين بمقتل الرئيس السابق وإطلاق الأعيرة النارية ابتهاجا بذلك.

وأفادت المصادر بأن "الاشتباكات أدت إلى مقتل 3 وإصابة آخرين".

وتشهد مديريات بيحان مواجهات مستمرة بين الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة ومليشيات الحوثي من جهة أخرى.

وكان صالح قتل، الإثنين، في صنعاء على أيدي ميلشيات الحوثي بالقرب من مسقط رأسه في سنحان، بعد محاولته الخروج من صنعاء.

تعليقات