سياسة

سقوط طائرة تابعة للبحرية الأمريكية على متنها 11 شخصا في بحر الفلبين

الأربعاء 2017.11.22 12:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 645قراءة
  • 0 تعليق
تحطم طائرة تابعة للبحرية الأمريكية فوق بحر الفلبين

تحطم طائرة تابعة للبحرية الأمريكية فوق بحر الفلبين

أعلنت البحرية الأمريكية سقوط طائرة تابعة لها عليها 11 من الركاب وأفراد الطاقم في بحر الفلبين، وأوضحت أن الطائرة كانت في طريقها للهبوط على حاملة طائرات.

تحطم هليكوبتر عسكرية أمريكية في هاواي

وقالت البحرية الأمريكية في بيان لها إن "طائرة تابعة للبحرية الأمريكية على متنها 11 شخصا بين طاقم وركاب تحطمت في المحيط جنوب شرق أوكيناوا"، مضيفا أن "عمليات إنقاذ الركاب جارية وسيتم تقييم وضعهم الصحي من قبل الفريق الطبي لحاملة الطائرات يو إس إس رونالد ريجان".

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية(إن.إتش.كيه) أنه جرى إنقاذ ثمانية ممن كانوا على متن الطائرة بينما لا يزال ثلاثة في عداد المفقودين.

وكانت حاملة الطائرات دونالد ريجان تبحر في بحر الفلبين عندما وقع الحادث، في حوالي الساعة 2.45 مساء بالتوقيت المحلي.

 وتم نقل جميع الأفراد إلى حاملة الطائرات يو إسي إس رونالد ريجان للتقييم الطبي، وهم في حالة جيدة في هذا الوقت، بحسب بيان لقيادة الأسطول السابع.

يذكر  أن قوات أمريكية ويابانية، تجريان مناورات جوية-بحرية ضخمة قبالة سواحل جزيرة أوكيناوا في جنوب غرب اليابان، وذلك تزامنا مع تزايد التوتر بين واشنطن وبيونج يانج. 

ويشارك في هذه المناورات ما يقرب من 14 ألف عسكري أمريكي وقطع بحرية أبرزها حاملة الطائرات رونالد ريجان وثلاث مدمرات قاذفات صواريخ هي ستيثيم وتشافي وماستن، حسبما ذكر بيان صادر عن البحرية الأمريكية.

وكان الأسطول السابع قد شهد وقوع حادثين مميتين فى المياه الآسيوية هذا العام، ما أسفر عن مصرع 17 بحارا، وأدى إلى عزل 8 من كبار ضباط البحرية من مناصبهم، بمن فيهم قائد اللأسطول السابع. 

وكانت "يو إس إس جون إس ماكين" اصدمت بناقلة بترول بالقرب من سنغافورة فى أغسطس/آب الماضي، ما أسفر عن مصرع 10 بحارة أمريكيين. كما توفى 7 بحارة فى يونيو/حزيران عندما اصطدمت سفينة "يو إس إس فيتزجيرالد" وسفينة حاويات قبالة اليابان.

تعليقات