اقتصاد

عقوبات أمريكية على شركتين روسية وصينية بتهمة دعم كوريا الشمالية

الخميس 2018.9.13 07:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 201قراءة
  • 0 تعليق
اللقاء التاريخي بين ترامب وزعيم كوريا الشمالية في سنغافورة

اللقاء التاريخي بين ترامب وزعيم كوريا الشمالية في سنغافورة

فرضت الولايات المتحدة الأمريكية، الخميس، عقوبات على شركتين إحداهما روسية والأخرى صينية، لدعمهما برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية. 

وذكرت وزارة الخزانة الأمريكية على موقعها الإلكتروني أن العقوبات الجديدة تستهدف شركة "فولاسيس سيلفر ستار" في روسيا و"يانبيان سيلفرستار نتوورك تكنولوجي" ومقرها الصين.

وأضافت الوزارة أن العقوبات شملت أيضا شخصا من كوريا الشمالية يدعى سونج هوا جونج.

وشهد مطلع الشهر الماضي فرض عقوبات على بنوك وشركات تربطها علاقة بكوريا الشمالية؛ وفي فبراير/شباط أدرجت الخزانة الأمريكية أيضاً 27 شركة للنقل والملاحة البحرية، و28 سفينة، وفردا واحدا، على قائمتها للعقوبات ضد كوريا الشمالية ضمن أكبر حزمة عقوبات على بيونج يانج.


وأكدت واشنطن حينها أن هذه العقوبات هي الأكبر، لكنها ليست الأخيرة، وأنها ستستمر في فرض العقوبات على كوريا الشمالية مستقبلا، حتى "نزع السلاح النووي منها بالكامل".

والتقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في سنغافورة، حيث عقدا قمتهما في 12 يونيو/حزيران الماضي، وتعهدا خلال القمة بالعمل على إنهاء برنامج كوريا الشمالية النووي وتحسين العلاقات.

تعليقات