سياسة

تحديد هوية أول أمريكي "قاطع للرؤوس" في صفوف داعش

الأحد 2018.1.14 12:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 821قراءة
  • 0 تعليق
شرطيان أمريكيان في حالة تأهب بعد حادث إرهابي (أرشيفية)

شرطيان أمريكيان في حالة تأهب بعد حادث إرهابي (أرشيفية)

أعلنت المحكمة الفيدرالية بالولايات المتحدة تحديد هوية أحد قادة تنظيم داعش الإرهابي من ذوي الجنسية الأمريكية، وهو المدعو "زلفي هوزا".

وحسب ما ذكرت صحيفة "أتلانتيك"، نجحت المباحث الفيدرالية في تحديد هوية "هوزا" بعد تحقيقات دامت عامين في بلاغات تتعلق بأكثر من 200 شخص من المشتبه في صلتهم بتنظيم داعش الإرهابي.

وقالت إن التحقيقات كشفت أن "هوزا" أمريكي من أصل ألباني، كان يعمل والده مديرا لمتجر بيع فطائر البيتزا بمدينة "نيو جيرسي" الأمريكية، وأنه هرب للانضمام لداعش في إبريل/نيسان 2015.

ومن خلال متابعة النشاط الإلكتروني لعناصر التنظيم تمكنت المباحث الفيدرالية من رصد نشاط "هوزا" على موقع "تويتر" وموقع "بال توك"، المعروف بكونه إحدى منصات التواصل الخاصة بالإرهابيين على الإنترنت، فكانت له تعليقات على حساب وزارة الدفاع الأمريكية تتفق مع الفكر الداعشي وتهاجم الولايات المتحدة الأمريكية وسياساتها.

ومن خلال التعمق في التحري عن شخصيته، علمت المباحث الفيدرالية أن "زلفي هوزا" أصبح من القادة بتنظيم داعش، وأحد المسئولين عن جمع عناصر جديدة وتجنيد إرهابيين للتنظيم بالولايات المتحدة.

ومن مطالعة العديد من مقاطع الفيديو الخاصة بتنظيم داعش، ظهر أن "هوزا" أول أمريكي معلوم لدى السلطات ينفذ عملية إعدام لصالح تنظيم داعش.

وترجح المباحث الفيدرالية تواجد "هوزا" حاليا في العراق بناء على أحدث مقطع مصور ظهر به في مايو/أيار 2017، وعلى الرغم من عدم قدرتهم على التأكد من ذلك إلا أن عملية اصطياد القائد الداعشي الأمريكي ستكون ضمن أولويات الـ"إف بي أي" في الأيام المقبلة.


تعليقات