سياسة

الفاتيكان: قضية القدس تتجاوز مسألة الصراع على الأرض

الأربعاء 2018.1.17 03:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 335قراءة
  • 0 تعليق
بابا الفاتيكان دعا لاستئناف الحوار الفلسطيني- الإسرائيلي

بابا الفاتيكان دعا لاستئناف الحوار الفلسطيني- الإسرائيلي

دعا بابا الفاتيكان فرانسيس إلى احترام الطبيعة الخاصة لمدينة القدس والمتعلقة بالمقدسات الدينية، وألا يقتصر التباحث حولها على مسألة الأرض.

وقال الأب يؤانس لحظي‎ سكرتير بابا الفاتيكان والذي ألقى الكلمة نيابة عن الأخير، في الجلسة الافتتاحية بمؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس، اليوم الأربعاء، إن "البابا لن يكف عن الاستمرار في الدعاء من أجل قضية السلام، ويرفع الصلوات القلبية كي يعمل رؤساء الدول والسلطات المدنية والدينية في كل بقاع الأرض من أجل تجنب دوامات جديدة من التوتر". 

وأضاف أن "الكرسي الرسولي لن يكف عن الدعوة لاستئناف الحوار بين الفلسطينيين والإسرائيليين لإيجاد حل تفاوضي من أجل هذا الأمر".

ودعا لحظي‎ إلى "الاحترام الكامل للطبيعة الخصوصية لمدينة القدس والتي تتجاوز قيمتها مجرد التباحث في الأراضي".

وسبق أن علق البابا فرنسيس على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل بقوله إن الاعتراف بحقوق الجميع في الأراضي المقدسة شرط أساسي للحوار.


ومؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس ينعقد في القاهرة لمدة يومين بتنظيم من الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين وتحت رعاية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ويهدف لإعادة التأكيد على هوية وتاريخ القدس، في مواجهة المخططات الإسرائيلية والأمريكية الحثيثة لتهويدها.

تاريخ احتلال القدس


تعليقات