سياسة

فنزويلا.. مسيرات للمعارضة تزامنا مع تنصيب "التأسيسية"

الأربعاء 2017.8.2 12:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 298قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو - أرشيفية

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو - أرشيفية

قررت المعارضة الفنزويلية تأجيل مسيرة لها من الأربعاء إلى الخميس لتتزامن مع تنصيب الجمعية التأسيسية التي تعرضت لانتقادات شديدة من المجتمع الدولي الذي أبدى قلقه حيال الديموقراطية في فنزويلا بعد توقيف معارضيين اثنين.

وكتب القيادي في المعارضة الفنزويلية ونائب رئيس مجلس النواب فريدي غيفارا على تويتر مساء الثلاثاء: "انتباه.. المسيرة ضد (الجمعية) التأسيسية المزورة ستقام الخميس، اليوم الذي تنوي فيه القيادة الديكتاتورية تنصيب الجمعية". 

وفي إعلان ينذر بأن الأوضاع قد تصبح شديدة التوتر قال خوليو بورخيس رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض، إن البرلمان سيواصل عمله رغم انتخاب الجمعية التأسيسية. 

وسيبدأ أعضاء الجمعية التأسيسية الـ 545، أعمالهم وسط أجواء من التوتر مع الولايات المتحدة عززتها مجموعة من الإدانات الدولية لتوقيف قياديين اثنين في المعارضة.

وأظهرت مشاهد فيديو تم بثها على الإنترنت توقيف ليوبولدو لوبيز مؤسس حزب "الإرادة الشعبية"، وأنطونيو ليديزما رئيس بلدية كراكاس في منزليهما ليلا على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها فنزويلا مؤخرا.

وكان كل من لوبيز وليديزما يخضعان للإقامة الجبرية بعد إطلاقهما من السجن.

ووجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحذيرا شديد اللهجة إلى الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، واصفا إياه مجددا بالديكتاتور، وقال إنه يحمّله "شخصيا" مسؤولية صحة وسلامة اثنين من زعماء المعارضة تم سجنهما.

وتتهم المعارضة الفنزويلية الرئيس نيكولاس مادورو بمحاولة ترسيخ حكمه عن طريق تشكيل جمعية تأسيسية تعطي لحزبه صلاحيات ضخمة.

تعليقات