سياسة

ولادة "حلف فضول" عالمي وإطعام مليار محتاج في ختام مؤتمر واشنطن للأديان

الأربعاء 2018.2.7 09:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 358قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ عبدالله بن بيه رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة

الشيخ عبدالله بن بيه رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة

أعلن مؤتمر واشنطن لتحالف الأديان، اليوم الأربعاء، تأسيس "حلف فضول بين الأديان"، مع توفير مليار وجبة لإطعام المحتاجين من جميع الأعراق والديانات في المجتمعات التي تعرضت للعنف.

جاء ذلك في البيان الختامي للمؤتمر المنعقد بالعاصمة الأمريكية واشنطن، بمشاركة رجال دين أمريكيين وعدد كبير من العلماء والأكاديميين والباحثين، بالولايات المتحدة والعالم الإسلامي.

وتضمّن "إعلان واشنطن" الصادر في ختام المؤتمر الذي انطلقت فعالياته، الإثنين الماضي، المصادقة على تأسيس "حلف الفضول"، ومن المنتظر أن يكون مرجعاً للعالم بأسره ونموذجاً دينياً وحضارياً وإنسانياً لتحقيق التعايش السلمي ومواجهة الإسلاموفوبيا.

وتكريساً للقيم المشتركة بين الأديان، دعا إعلان واشنطن أيضاً إلى توفير مليار وجبة لإطعام المجتمعات التي تعرضت للعنف من كل الأديان والأعراق، معتبراً أن الصراع المسلح والنزاعات تشكّل السبب الأساسي للقضاء على المدنيين وتهجير ومعاناة الأبرياء وتدمير الأماكن المقدسة.


وفي إطار التناغم بين الأديان الثلاث السماوية، دعا الإعلان أيضاً إلى تشكيل هيئة دينية مشتركة من العائلة الإبراهيمية، للعمل على الوساطة والمصالحة حسب القيم المشتركة.

مؤتمر واشنطن للأديان، عقد تحت رعاية "منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة" برئاسة الشيخ عبدالله بن بيه، الذي وضع الأسس الأولى للحلف الجديد، بهدف نشر التسامح وقيم العيش المشترك بين الأديان.

ويأتي "إعلان واشنطن" بعد نحو عامين من "إعلان مـراكـش لـحقوق الأقـليات الـديـنية فـي الـديـار المسـلمة"، والذي صادق عليه أكـثر نحو 350 مـن عـلماء المسـلمين والـرسـميين فـي 60 دولة مـن مـختلف أنـحاء الـعالـمين الـعربـي والإسـلامـي، ليصدر للعالم ما يشبه الميثاق الذي دعت له قافلة السلام الأمريكية.

تعليقات