سياسة

إصابة فلسطينية برصاص الاحتلال وإسرائيل قلقة من تفجر الأوضاع في الضفة

الثلاثاء 2018.11.6 02:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 261قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من جيش الاحتلال الإسرائيلي

عناصر من جيش الاحتلال الإسرائيلي

أطلقت الشرطة الإسرائيلية النار، اليوم الثلاثاء، على فلسطينية في الضفة الغربية، بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن.

وقالت الشرطة في بيان لها إن فلسطينية اقتربت من عناصر حرس الحدود في محطة للوقود بمستوطنة "كفار أدوميم"، المقامة على الأراضي المحتلة إلى الشرق من مدينة القدس الشرقية.

ووفق ما زعمته شرطة الاحتلال، فإن الفلسطينية حاولت طعن عناصر من حرس الحدود بأداة حادة.

ولفتت الشرطة إلى أن قوات حرس الحدود أطلقت النار على الفلسطينية "وتم تحييدها" في إشارة الى إصابتها.

ولم تكشف الشرطة الإسرائيلية عن هوية الفلسطينية أو مدى إصابتها.

وهذا هو حادث إطلاق النار  الثاني من نوعه في غضون 24 ساعة.

وفي الغضون، قال رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) نداف أرغمان، إن الوضع في الساحة الفلسطينية غير مستقر خلال العام الأخير .

وزعم أرغمان أن الهدوء الذي يسود الضفة الغربية "مضلل"، مضيفا "غزة تتأرجح ما بين احتمال وقوع مواجهة عسكرية ومحاولة تحسين الأوضاع الإنسانية فيها".

في هذه الأثناء، أعلن الاحتلال الإسرائيلي اعتقال 590 فلسطينيا، خلال العام الماضي، بزعم محاولتهم تنفيذ هجمات.

ومقارنة مع السنوات الأخيرة الماضية التي شهدت توترا في الأراضي الفلسطينية وخاصة في الضفة الغربية نتيجة التصعيد الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى، فإن الأوضاع في الضفة مع بداية العام الجاري، تتسم بالهدوء الحذر.

وكان مسؤولون فلسطينيون حذروا من أن غياب أفق السلام بمقابل تصاعد الاعتداءات الإسرائيلية في القدس والاستيطان في الضفة والحصار على قطاع غزة يدفع الأمور نحو عدم الاستقرار.


 

تعليقات