رياضة

بيليجريني يكشف سبب خلافه مع إدارة ريال مدريد

الأربعاء 2018.6.6 02:34 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 174قراءة
  • 0 تعليق
مانويل بيليجريني

مانويل بيليجريني مدرب وست هام

كشف التشيلي مانويل بيليجريني، مدرب وست هام يونايتد حالياً، عن سبب خلافه مع إدارة ريال مدريد أثناء فترة تدريبه للفريق الملكي، في موسم 2009-2010، والذي تمت إقالته بعدها بسبب عدم تحقيق أي لقب خلال ذلك الموسم. 

وست هام يعيد بيليجريني رسميا إلى الدوري الإنجليزي

وقال بيليجريني في تصريحات نقلتها صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية: "أكثر النقاشات التي دارت بيني وبين المسؤولين في ريال مدريد كانت حول مستوى بعض اللاعبين، وكانوا يريدون فرض مشاركة بعضهم في المباريات لكني لم أقم بالمساومة في ذلك". 

وأضاف: "خلال مسيرتي مع ريال مدريد كان الثنائي الأسهل في التعامل معهم هم راؤول جونزاليز وكريستيانو رونالدو وكانوا لاعبين رائعين، لكن اللاعب الأكثر تعقيداً في التعامل معه في مشواري هو خوان رومان ريكيلمي أثناء قيادتي لفياريال، فلقد كان يتمتع دائماً بعلاقة جيدة مع زملائه بالفريق".

وتابع: "أتمتع بعلاقة جيدة مع جميع المدربين بما في ذلك جوزيه مورينيو، فلقد تقابلنا في لندن بالآونة الأخيرة وشهد اللقاء ترحيباً كبيراً بيننا".

وأتم: "لن أدرب مرة أخرى في تشيلي أو أي بلد آخر في أمريكا الجنوبية، فسوف يكون ذلك خطوة للوراء".

وكان وست هام أعلن في نهاية مايو/أيار الماضي عن تعيين مانويل بيليجريني مدرباً للفريق لـ3 سنوات مقبلة خلفاً للمدرب ديفيد مويس الذي قاد الفريق لاحتلال المركز الـ13 في الموسم المنصرم للدوري الإنجليزي الممتاز.

تعليقات