سياسة

بالصور.. وزير الخارجية البريطاني من عدن: أمامنا آخر فرصة لعملية السلام

الأحد 2019.3.3 08:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 629قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية البريطاني خلال زيارة قصيرة إلى عدن

وزير الخارجية البريطاني خلال زيارة قصيرة إلى عدن

أكد وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت، مساء الأحد، أن هناك فرصة أخيرة لإحلال السلام في اليمن وتنفيذ اتفاق ستكهولم.

وأنهى هنت، الأحد، زيارة قصيرة إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن استمرت عدة ساعات في إطار جولة إقليمية للدفع نحو عملية السلام في اليمن.

وذكرت السفارة البريطانية باليمن، في بيان صحفي اطلعت عليه "العين الإخبارية"، أن هنت، التقى نظيره اليمني، خالد اليماني، في القصر الرئاسي بعدن، وناقش معه الوضع في اليمن.


وأشارت السفارة إلى أن الوزير هنت، قام بزيارة ميناء عدن، أحد أهم الموانئ بعد ميناء الحديدة من أجل تقديم المساعدات الإنسانية الضرورية إلى اليمن.  

وقال وزير الخارجية البريطاني، في تصريحات صحفية من عدن: "أمامنا الآن آخر فرصة لعملية السلام.. كان يُفترض إخلاء ميناء‎ الحديدة من المليشيا (الحوثي) ليكون تحت سيطرة محايدة ببداية يناير".

وأضاف: "هذه العملية يمكن أن تُكتب نهايتها في غضون أسابيع إن لم يلتزم الجانبان باتفاق ستوكهولم."

واستقبل نائبا رئيس الوزراء اليمني، سالم الخنبشي، أحمد الميسري، وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت، وناقشا معه الجهود الدولية الرامية لإحلال السلام في اليمن، ودفع مليشيات الحوثي لتنفيذ محادثات ستوكهولم.


ووفقا لوكالة سبأ الرسمية، فقد أكد الخنبشي حرص الحكومة الشرعية على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في ستوكهولم وتنفيذ القرارات الدولية وخاصة انسحاب مليشيات الحوثي من الحديدة وميناءي الصليف ورأس عيسى، وفتح ممرات آمنة للمواطنين وتبادل الأسرى والمختطفين ورفع الحصار عن مدينة تعز.

وأشار الخنبشي إلى جهود الحكومة الشرعية لتصحيح الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية التي لحقت بالاقتصاد اليمني جراء الانقلاب.

تعليقات