سياسة

مليشيا الحوثي تقصف قرى حجور اليمنية بصواريخ باليستية

مجزرة حوثية جديدة بصفوف المدنيين

الثلاثاء 2019.3.5 08:28 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 270قراءة
  • 0 تعليق
الأطفال في حجور يرفعون بقايا شظايا المقذوفات الحوثية- أرشيفية

الأطفال في حجور يرفعون بقايا شظايا المقذوفات الحوثية- أرشيفية

قصفت مليشيا الحوثي الانقلابية، الثلاثاء، قرى ومناطق قبائل حجور في مديرية كشر شمال شرق محافظة حجة بالصواريخ الباليسيتة، وذلك بعد أكثر من 40 يوماً من الحصار الإنساني للمديرية الواقعة شمال غربي اليمن. 

وذكر مصدر قبلي لـ"العين الإخبارية" أن مليشيا الحوثي أطلقت صاروخين باليستيين على قرى حجور في مديرية كشر، وذلك بعد يومين من استهدافها بصاروخ باليستي قرى "الجحاشة" غرب ذات المديرية.

وقال المصدر إن الصاروخين استهدفا قرى عزلة "العبيسة" شرق كشر، وهي أهم الخطوط الدفاعية لقبائل حجور  التي صدت منها عشرات الهجمات الحوثية وكبدت مجاميع المليشيا الهجومية خسائر بشرية ومادية كبيرة. 

وطبقاً للمصدر، فقد خلف القصف الحوثي مجزرة بصفوف المدنيين، وسقط عدد من القتلى بينهم أطفال وسيدة وأصيب العشرات. 


في السياق ذاته، قال بيان لرئيس فرع حزب المؤتمر الشعبي العام  في حجة، الشيخ فهد دهشوش، إن مليشيا الحوثي تقصف منطقة "كشر" وقرى "العبيسة" بالصواريخ "الباليستية" و"التوشكا" و"الكاتيوشا". 

وأضاف قائلاً: "تستخدم المليشيا جميع أنواع الأسلحة الموجودة لديها وتقصف بشكل إرهابي لا مثيل له القرى والبيوت الآمنة، فيما كان أبطال القبائل ثابتين في الجبال ويواصلون إحباط جميع هجماتها الإجرامية".

قتل 30 من عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية، مؤخراً، في معارك ضارية مع قبائل حجور وغارات لمقاتلات التحالف العربي، في مديرية كشر بمحافظة حجة، شمال غربي اليمن.

كانت تعزيزات جديدة من قوات الجيش اليمني وصلت، السبت الماضي، إلى المنطقة العسكرية الخامسة؛ للمشاركة في فك الحصار عن قبائل حجور والالتحام بها، لفتح جبهة جديدة في عمق مناطق سيطرة المليشيا.

وسبق أن حررت قوات الجيش اليمني بإسناد فعال من التحالف العربي عدداً من المناطق في محافظة حجة، بينها مديرية حيران.

تعليقات