سياسة

"العربية لحقوق الإنسان" تدين قصف الحوثي مركز إعادة تأهيل الأطفال

الخميس 2018.5.3 05:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 498قراءة
  • 0 تعليق
مركز إعادة تأهيل الأطفال المجندين في اليمن

مركز إعادة تأهيل الأطفال المجندين في اليمن

أدانت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا وأوروبا، القصف العشوائي المستمر الذي تشنه مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، وكان آخره استهداف مقر مركز إعادة تأهيل الأطفال المجندين والمتأثرين بالحرب في اليمن، وأسفر القصف عن خسائر مادية بالغة، بالإضافة إلى إثارة الرعب والخوف لدى الأطفال.

وطالبت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا وأوروبا، المجتمع الدولي بالوقوف صفا واحدا في مواجهة هذه الجماعة التي تعبث منذ سنوات بأمن واستقرار اليمن، الذي يشهد منذ أعوام حروبا أسفر عنها سقوط الآلاف من المدنيين الأبرياء من مختلف الفئات العمرية، إضافة إلى زج الأطفال في النزاعات واستخدامهم كدروع بشرية.

 وأكدت المنظمة أن هذا يعد انتهاكا لقانون حماية الطفل، والذي وقع في ٢٠ نوفمبر/تشرين الثاني عام ١٩٨٩ من القرار رقم واحد من المادة ٢٧ والذي ينص على (حق الطفل في الحصول على مستوى معيشي ملائم لنموه البدني والعقلي).

 وأشارت المنظمة إلى أن مليشيات الحوثي الإرهابية تتجاهل العديد من القوانين والقرارات، وهذا يعد تهديدا لمستقبل اليمن.

وناشدت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا وأوروبا، المنظمات والهيئات الحقوقية، الاهتمام بالقضية اليمنية، وتسليط الضوء على تلك الجرائم التي ترتكب من دون حسيب بحق أبناء الشعب اليمني، وعدم احترام القوانين والدساتير المعترف بها دوليا.

تعليقات