سياسة

المقاومة اليمنية تعلن التحاق قوات جديدة بجبهة الساحل الغربي

الإثنين 2018.6.11 03:26 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 152قراءة
  • 0 تعليق
كتيبة جديدة من معسكرات تدريب المقاومة تصل إلى جبهة الساحل الغربي

كتيبة جديدة من معسكرات تدريب المقاومة تصل إلى جبهة الساحل الغربي

أعلنت المقاومة الوطنية اليمنية، بقيادة العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، التحاق قوات جديدة بجبهة الساحل الغربي، من أجل حسم معركة الحديدة.

وذكر المتحدث الرسمي باسم قوات المقاومة الوطنية، العميد صادق دويد، عبر صفحته على موقع "تويتر"، أن كتيبة جديدة من معسكرات التدريب للمقاومة الوطنية تصل إلى جبهة الساحل الغربي.

معركة النصر لتحرير الحديدة

وأشار دويد، إلى أن وصول القوات، جاء بعد "استكمال فترة التدريب والتسليح والتجهيز؛ لنيل شرف المشاركة في معركة الدفاع عن الحرية والكرامة والنظام الجمهوري".

وكانت قوات المقاومة الوطنية قد دفعت، اليومين الماضيين، بقوة إضافية نوعية مدربة على أعلى المستويات إلى الساحل الغربي، في إطار التحضيرات العسكرية لتحرير مدينة الحديدة من مليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وتجرى استعدادات عسكرية موحدة بين القوات المشتركة في أطراف مدينة الحديدة، تحضيرا للهجوم الكاسح الذي ينهي سيطرة المليشيا الانقلابية على الحديدة.

المقاومة الشعبية اليمنية تنتمي لكل المناطق اليمنية

ويتزامن وصول القوات مع معارك عنيفة تشهدها بلدات جنوبي الحديدة، ومقتل عشرات الانقلابيين بينهم قيادات انقلابية بارزة، بعد الدفع بتعزيزات كبيرة لكبح جماح تقدم القوات المشتركة.

وتمكنت قوات التحالف العربي، بإسناد ومشاركة من القوات المسلحة الإماراتية، خلال الساعات الماضية، من دك تجمعات حوثية وتدمير تعزيزاتهم في مديريات الدريهمي والحسينية، وإفشال هجماتهم على مفرق الحسينية.

تعليقات