مجتمع

الإمارات تتبنى علاج طفل يمني ضحية إرهاب الحوثي

الخميس 2018.8.9 09:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 103مشاهدة
  • 0 تعليق
عملية جراحية لطفل يمني أصيب برصاص الحوثي

تكفلت دولة الإمارات بعلاج الطفل اليمني سنباني عبيد "8 أعوام" في أحد مستشفيات الإمارات بعد إصابته بطلق ناري في العنق استقر بالجهة اليسرى من الصدر بجانب القلب جراء استهداف المليشيات الحوثية الموالية لإيران منزل أسرته في مديرية التحيتا بمحافظة الحديدة بقصف عشوائي، أسفر عن سقوطه أرضاً، وذلك استمراراً لمبادراتها الإنسانية تجاه الشعب اليمني.

واستقبل فريق الجراحة المتقدم الإماراتي العامل ضمن التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية في الساحل الغربي لليمن، الطفل اليمني "سنباني" في حالة صحية خطيرة.

وقدّم الفريق الطبي جميع الخدمات العلاجية اللازمة لحالة الطفل وأنقذ حياته من الموت المحقق حتى استقرت حالته الصحية، ومن ثم تم نقله عبر الطائرة إلى دولة الإمارات لاستكمال رحلة العلاج، إضافة إلى تأهيله نفسياً جراء العمل الإرهابي لمليشيات الحوثي الموالية لإيران، والذي يأتي استمراراً لجرائمها الإنسانية ضد براءة اليمن دون أي وازع.