رياضة

مباريات رمضانية.. الزمالك يقلب الطاولة على أورلاندو في عقر داره

السبت 2017.6.3 02:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 390قراءة
  • 0 تعليق
الكونفدرالية الإفريقية

الزمالك وأورلاندو

في رمضان قبل الماضي، قلب الزمالك المصري الطاولة على مضيفه أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقي، وحقق عليه فوزا مثيرا في عقر داره بهدفين لهدف، في ثاني جولات دور المجموعات لبطولة الكونفيدرالية الأفريقية (2015)، رغم إقامة المباراة في نهار رمضان.

هفوات كروية.. "التحكيم" يُفطر جماهير الأهلي والزمالك

واضطر وقتها لاعبو الزمالك لخوض المباراة تحت حرارة الشمس، بناءً على موعد حدده مسئولو أورلاندو في محاولة منهم لاستغلال حالة الإرهاق التي قد يعاني منها الفريق المصري، من أجل الفوز بالمباراة وحصد 3 نقاط ثمينة، لكن لاعبي الفريق المصري كانوا في الموعد وقتها، ونجحوا في إسقاط مضيفهم وإفساد خطته للفوز بالمباراة.

صحيح أن أورلاندو سيطر على مجريات اللعب خاصة خلال الشوط الأول، إلا أن لاعبي الزمالك أظهروا تماسكاً كبيراً، وحققوا فوزاً ثانياً على التوالي في مرحلة المجموعات، بفضل تألق لاعب الوسط مصطفى فتحي، وكان هذا الانتصار مفتاحهم لتصدر المجموعة بعد ذلك برصيد 15 نقطة، بفارق 3 نقاط عن منافسهم.

وكان أصحاب الأرض تقدموا بهدف عن طريق ليهلوهونولو ماجورو في الدقيقة 68 من عمر المباراة، قبل 5 دقائق فقط من تسجيل النيجيري معروف يوسف هدفاً عادل به النتيجة للزمالك من تسديدة قوية.

وقبل نهاية المباراة بـ 7 دقائق فقط استغل مصطفي فتحي، صانع ألعاب الفريق الأبيض، إحدى هجمات فريقه ليسجل هدفاً منح به الزمالك 3 نقاط غالية، والانفراد بصدارة المجموعة الثانية، على حساب الصفاقسي التونسي وأورلاندو وليوبارد الكونغولي.

يذكر أن الزمالك وأورلاندو نجحا في التأهل عن المجموعة كمتصدر ووصيف على الترتيب، وفيما فشل الفريق المصري في عبور الدور نصف النهائي بالخسارة على يد النجم الساحلي التونسي 4-5 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة (1-5 و3-0)، فإن الفريق الجنوب أفريقي نجح في حجز مكانه في النهائي على حساب الأهلي المصري بتكرار الفوز عليه 1-0 و4-3 ذهابا وإيابا، لكنه خسر اللقب في النهائي امام الفريق التونسي بعد التعادل ذهابا على أرضه 1-1، قبل الخسارة في سوسة 0-1.

شاهد أهداف المباراة:


تعليقات