سياسة

محمد بن زايد يأمل في إحلال السلام بشبه الجزيرة الكورية والشرق الأوسط

الأربعاء 2019.2.27 12:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 154قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لدى استقباله من الرئيس الكوري الجنوبي بالبيت الأزرق

الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لدى استقباله من الرئيس الكوري الجنوبي بالبيت الأزرق

أعرب الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، عن أمله في إحلال السلام بشبه الجزيرة الكورية والشرق الأوسط.  

جاء ذلك خلال لقائه رئيس كوريا الجنوبية، مون جيه-إن، اليوم الأربعاء، في ثاني أيام زيارته إلى سيؤول التي تطرقت إلى القمة الكورية الشمالية والأمريكية في فيتنام، وفق وكالة الأنباء الكورية الجنوبية.

ونقلت الوكالة عن الشيخ محمد بن زايد قوله إنها "حدث مهم جدا ليس للإمارات فقط بل للشرق الأوسط أيضا، فإذا نعم جزء صغير في العالم بالسلام، فإن ذلك بالتالي من شأنه أن يؤثر على دولة أخرى بعيدة جغرافيا".

وأكد أن ما يهم كوريا الجنوبية يهم الإمارات أيضا بقدر كبير؛ لأنهما تتقاسمان مصيرا مشتركا، متمنيا إحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية وأن تمتد مسيرته هذه حتى الشرق الأوسط.

بدوره، عبّر رئيس كوريا الجنوبية عن أمله في نجاح القمة الكورية الشمالية والأمريكية الثانية بفيتنام ونشر رسالة السلام والتسامح في شبه الجزيرة الكورية أيضا.

ومن المقرر أن يجتمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في قمة ثانية بين البلدين؛ للتباحث بشأن نزع السلاح النووي بشكل كامل من شبه الجزيرة الكورية.

وفي 12 يونيو/حزيران الماضي، عقد ترامب وكيم القمة الأولى في سنغافورة، تلاها إعلان بيان مشترك وقّعه الطرفان تضمن التزاما من بيونج يانج بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية، مقابل التزام الولايات المتحدة بأمن كوريا الشمالية.

 

ووصل الشيخ محمد بن زايد إلى سيؤول، أمس الثلاثاء، في زيارة تستغرق يومين.

وطورت الإمارات وكوريا الجنوبية علاقتهما إلى "علاقة الشراكة الاستراتيجية الخاصة" أثناء زيارة الرئيس مون إلى الإمارات في مارس/آذار عام 2018.

يشار إلى أن الإمارات هي الدولة الوحيدة التي عقدت مع كوريا الجنوبية علاقة استراتيجية خاصة من بين دول الشرق الأوسط.

وتعد دولة الإمارات أكبر شريك تجاري لكوريا الجنوبية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهي ثاني أكبر مزود بالنفط بالنسبة لكوريا.

وبلغ إجمالي الاستثمارات الكورية في دولة الإمارات خلال العام الماضي نحو 1,9 مليار درهم (511 مليون دولار)؛ ما يعكس زيادة في التعاون الثنائي في قطاع الأعمال.

تعليقات