سياسة

النائب العام لإمارة أبوظبي: اسم زايد في ضمير الإنسانية

الإثنين 2017.8.7 02:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 358قراءة
  • 0 تعليق
المستشار علي محمد عبد الله البلوشي  النائب العام لإمارة أبوظبي

المستشار علي محمد عبد الله البلوشي النائب العام لإمارة أبوظبي

أكد  المستشار علي محمد عبد الله البلوشي ، النائب العام لإمارة أبوظبي، أن إطلاق اسم المغفور له الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان على عام 2018، يعني أنه سيكون عام الخير، عام العدل والمجد، عام العروبة والإنسان، فاسم زايد أصبح في ضمير الإنسانية مرادفا لعدد لا يتناهي من المعاني الإنسانية الراقية التي كوّنت في مجموعها مجد هذه الدولة وصنعت فخرها عبر الأجيال.

وأشار إلى أن كل ما ننعم به الآن في دولة الإمارات من استقرار وازدهار وسمعة عالمية هو زرع خير هيّئت أرضه وبثت بذوره في عهد الشيخ زايد رحمه الله، ورفاق درب الخير الآباء المؤسسون لدولة الاتحاد.

وأضاف النائب العام لإمارة أبوظبي، أن الله سبحانه وتعالى أراد لهذا النبت الطيب الحياة والازدهار، فهيّأ له من يسير على خطى الأباء ويحفظ أمانتهم، فكانت تلك الخطوات النوعية التي حققها وطننا في عهد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، وتلك المتابعة الكريمة من الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لكل الخطوات التطويرية بمختلف تفاصيلها؛ حرصا منه على حفظ الأمانة ومتابعة المسيرة. 

كما أكد المستشار البلوشي أن النيابة العامة في أبوظبي، بالتعاون مع الجهات المعنية في مختلف الإمارات تعمل وبكل إخلاص وفق توجيهات الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس دائرة القضاء في أبوظبي، على حمل أمانة حفظ الاستقرار وحماية الحقوق والحريات، وهو الجانب الذي طالما كان في مركز اهتمام الشيخ زايد بن سلطان، وقد حرص على ترسيخه ليكون أحد أهم الأسس التي قامت عليها دولتنا.

تعليقات