سياسة

10 ملايين دولار.. مكافأة نهاية خدمة لأكبر رؤساء العالم سنا

الأحد 2017.11.26 06:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1061قراءة
  • 0 تعليق
موجابي وزوجته جريس

موجابي وزوجته جريس

بعد إعلان رئيس زيمبابوي السابق روبرت موجابي استقالته، ظهرت الأسئلة المعتادة المتعلقة ما مصير ممتلكاته وأين ستكون وجهته؟.


 ولكن يبدو أن استقالة موجابي جاءت بعد عقد اتفاق تم التفاوض عليه قبل استقالته الأسبوع الماضي، سيمنحه هو وزوجته جريس على مكافأة نهاية الخدمة قيمتها عدة ملايين من الدولارات. 

وثمة غموض حول القيمة الفعلية للمبلغ الذي سيُدفع للرئيس السابق وزوجته، إلا أن مسئولا بارزا في الحزب الحاكم على معرفة مباشرة بالاتفاق قال إن المبلغ الكلي لن يقل عن 10 ملايين دولار، وفقًا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

وأوضح المسؤول أن موجابي - الذي حصل على حصانة من الملاحقة القضائية وضمان بعدم اتخاذ أي إجراءات ضد مصالح عائلته التجارية الواسعة – سيحصل على مبلغ نقدي قيمته 5 ملايين دولار على الفور، بينما سيتلقى المزيد من الأموال في الأشهر المقبلة.

وسيحصل موجابي، 93 سنة، على راتبه البالغ 150 ألف دولار، حتى وفاته، بينما ستتلقى زوجته جريس، 52 سنة، نصف ذلك المبلغ طوال حياتها بعد وفاته.

كما سيتمكن الزوجان من البقاء في قصرهما المعروف باسم البيت الأزرق، في العاصمة هراري، وستدفع الدولة المبالغ الخاصة برعايتهما الطبية والخدم والأمن والسفريات الخارجية.

من جانبهم، انتقد سياسيون من المعارضة هذا الاتفاق، فقال الأمين العام لحزب المعارضة "الحركة من أجل تغيير ديمقراطي" دوجلاس مونزورا، إنهم ليسوا على علم بأي اتفاق تم مع موجابي، وإذا كان هناك أي اتفاق على الأموال أو أي شيء آخر فهو "ليس دستوريًا".

وأشار مونزورا إلى أنه من حيث الدستور يُعد موجابي رئيسًا متقاعدًا ولا يمتلك حصانة ضد المخالفات الجنائية أو المدنية المتركبة أثناء وجوده في المنصب.




تعليقات