سياسة

زائرًا وليس خطيبًا.. هولاند تحت قبة البرلمان المصري

الأحد 2016.4.17 05:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 269قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند

يستعد مجلس النواب المصري، لاستقبال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، غدًا الاثنين، على هامش زيارته الحالية لمصر.

ولن يخاطب هولاند النواب في جلسة عامة، وستقتصر زيارته لمقر لبرلمان على لقاء علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، والوكيلين السيد الشريف وسليمان وهدان، إلى جانب رؤساء الهيئات البرلمانية، في الساعة الثالثة عصر غد الاثنين بتوقيت القاهرة.

وكشف النائب السيد الشريف وكيل المجلس، لـ"بوابة العين" الإخبارية أن الرئيس الفرنسي لن يُلقي خطاباً تحت قبة البرلمان، وأن زيارة للمجلس سيقتصر على مقابلة رئيس البرلمان فقط، ولن يشارك هولاند النواب في جلسة عامة.

وتزيّن مقر مجلس النواب المصري بالزهور والأعلام الفرنسية بجوار الأعلام المصرية، استعدادًا لاستقبال هولاند، فيما لم يكن هناك بوادر لوجود إجراءات أمنية مشددة، كما استأنف البرلمان اليوم الأحد جلساته المعتادة لمناقشة برنامج الحكومة.

تعليقات