رياضة

المواجهات الإيرانية أخر أمل لأندية السعودية للبقاء بالآسيوية

الإثنين 2016.4.18 12:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 162قراءة
  • 0 تعليق

ستبدأ 3 من الأندية السعودية الـ4 خوض مواجهاتها ضد الفرق الإيرانية في دوري أبطال آسيا وهي في موقف صعب، ومهددة بالخروج المبكر من مسابقة المستوى الأول في القارة.

فالاتحاد بطل 2004 و2005 يواجه خطر الخروج المبكر قبل خوض مواجهة سباهان الإيراني في المجموعة الأولى باستاد جاسم بن حمد في الدوحة بعد غد الأربعاء.

ويملك الاتحاد 3 نقاط من 4 مباريات في المجموعة الأولى بالتساوي مع سباهان، بينما يتصدر لوكوموتيف طشقند الأوزبكي الترتيب بـ8 نقاط بفارق نقطة واحدة عن النصر الإماراتي قبل أن يلتقي الفريقان في دبي يوم الأربعاء.

وسيرحب الاتحاد بعودة قائده المخضرم محمد نور الذي برأته اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات أمس الأحد من اتهامه باستخدام مواد محفزة للأداء وهو ما أدى لإيقافه حوالي 5 أشهر.

وسيكون الاتحاد - صاحب المركز الثالث في الدوري السعودي - في حاجة للفوز على سباهان في الدوحة ثم في مسقط الشهر المقبل للحفاظ على آماله الضئيلة في التأهل لدور الستة عشر.

ويلتقي النصر مع ذوب آهان في العاصمة العمانية مسقط يوم الأربعاء، مع حاجته للفوز أيضا للحفاظ على آماله في المجموعة الثانية، بينما يلعب الهلال ضد تراكتور سازي في الدوحة غدًا الثلاثاء وهو يدرك أن الانتصار - أو حتى إخفاق باختاكور الأوزبكي في التغلب على الجزيرة الإماراتي الذي ودع البطولة بالفعل - سيضمن له التأهل لدور الـ16 للموسم الثامن على التوالي.

ويتصدر ذوب آهان المجموعة الثانية ولديه 8 نقاط من 4 مباريات متقدمًا بـ3 نقاط على النصر ولخويا القطري الذي يحل ضيفًا على بونيودكور الأوزبكي متذيل الترتيب يوم الأربعاء.

ويبدو الهلال بطل آسيا مرتين صاحب أفضل موقف بين الأندية السعودية بوجوده في المركز الثاني بالمجموعة الثالثة برصيد 8 نقاط بفارق نقطة واحدة خلف تراكتور سازي منافسه القادم، بينما يحتاج الأهلي متصدر الدوري السعودي إلى الفوز مرتين على الجيش القطري - الذي ضمن التأهل بالفعل - إضافة لتعثر العين الإماراتي أمام ناساف الاوزبكي ليكون له أي فرصة في الصعود.

ويتذيل الأهلي ترتيب المجموعة الرابعة بـ3 نقاط من 4 مباريات، مقابل 10 نقاط للجيش صاحب القمة، و6 للعين الذي يأتي في المركز الثاني، و4 لناساف الثالث.

وقطعت السعودية كل علاقاتها مع إيران في يناير الماضي بعد هجوم على سفارتها في طهران عقب إعدام السعودية لرجل دين شيعي بارز.

وقرر بعد ذلك الاتحاد الآسيوي تأجيل 6 مواجهات سعودية - إيرانية في دور المجموعات من أجل إتاحة المزيد من الوقت لتقييم مستقل لأمور السلامة والأمن بعدما اشتكت 4 أندية سعودية من أن اللعب في إيران غير آمن.

وحدد الاتحاد الآسيوي موعًدا نهائيًّا في 15 مارس من أجل استئناف "العلاقات الطبيعية" بين البلدين أو نقل المباريات إلى ملاعب محايدة، لكن العلاقات لم تتحسن وهو ما أجبر الاتحاد الآسيوي على إقامة المواجهات الـ6 في قطر وعمان والإمارات.

وفي شرق آسيا يبدو جوانجتشو ايفرجراند الصيني حامل اللقب في طريقه للخروج مبكرا من البطولة، إذ يتذيل ترتيب المجموعة الثامنة بنقطتين من 4 مباريات، قبل أن يحل ضيفًا على بوهانج ستيلرز في كوريا الجنوبية غدًا الثلاثاء.

ويحتاج جوانجتشو إلى الفوز على بوهانج وسيدني الأسترالي في الجولة الأخيرة من أجل التشبث بفرصته الضعيفة في التأهل مع خسارة أوراوا ريدز الياباني في مباراتيه أمام سيدني يوم الأربعاء ثم ضد بوهانج الشهر المقبل.

ويتصدر سيدني الترتيب برصيد 9 نقاط يليه أوراوا ريدز في المركز الثاني بـ7 نقاط ثم بوهانج ولديه 4 نقاط.

وأي نتيجة سوى فوز جوانجتشو فريق المدرب لويز فيليبي سكولاري في كوريا الجنوبية وخسارة أوراوا ريدز في أستراليا ستعني خروج حامل اللقب من البطولة.

تعليقات