سياسة

خلال ساعات..البرلمان المصري يجدد الثقة بحكومة إسماعيل

الأربعاء 2016.4.20 04:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 210قراءة
  • 0 تعليق
البرلمان المصري

البرلمان المصري

تشهد قبة البرلمان المصري خلال ساعات أول تطبيق عملي للدستور، حيث تحضر حكومة المهندس شريف إسماعيل، بكامل أعضائها، إلى مقر مجلس النواب، بهدف الحصول على ثقة أغلبية أعضاء المجلس من عدمه، وفقاً للمادة 146 بالدستور.

علي عبدالعال، رئيس البرلمان، قال إن البرلمان سيصوّت فى جلسة الأربعاء مباشرة على برنامج الحكومة.

ووعد عبدالعال، بأن تجرى إجراءات الجلسة الدستورية واللائحية بشكل سليم، مؤكدا حرصه بنفسه على صحة هذه الإجراءات، حتى لا يمنح الفرصة للمتربصين سواء من داخل المجلس أو خارجه، على حد وصفه.

كيف ستسير جلسة منح البرلمان الثقة لحكومة إسماعيل من عدمه؟

هذا التساؤل أجاب عنه النائب السيد الشريف، وكيل مجلس النواب، وقال لـ"بوابة العين" الإخبارية، إن جلسة الأربعاء ستشهد استكمال تعليقات بعض النواب الراغبين فى التعليق على برنامج الحكومة.

وقال الشريف إنه سيُلقي بياناً خلال جلسة طرح الثقة على حكومة شريف إسماعيل، باعتباره رئيس اللجنة الخاصة للرد على برنامج الحكومة، يشمل توصيات اللجنة حول برنامج الحكومة، وتوصيات النواب الذين علقوا طوال الجلسات الماضية وملاحظاتهم على البرنامج.

وأضاف الشريف أنه من المحتمل أن يُلقي رئيس الوزراء بياناً مقتضباً، قبل البدء في التصويت الإلكتروني على برنامج الحكومة ومنحها الثقة.
وكان عدد كبير من النواب، بمختلف انتماءاتهم السياسية قد أعلنوا، موافقتهم على برنامج الحكومة الذي استعرضه المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء أمام النواب فى جلسة 27 مارس الماضى.
وبرر النواب موافقتهم بأن المرحلة الراهنة تدعو للتكاتف، ومنح هذه الحكومة الثقة، فضلاً عن ضرورة الأخذ بتوصياتهم ومقترحاتهم.

وكان رؤساء الهيئات البرلمانية لأحزاب المصريين الأحرار والوفد ومستقبل وطن والنور وحماة وطن والشعب الجمهورى والحرية، قد أعلنوا موافقتهم برنامج الحكومة، وأغلبها أحزاب منتمية لائتلاف دعم مصر، بما يُرجح بشكل كبير اتجاه البرلمان لمنح الثقة لحكومة إسماعيل.

أما أعضاء ائتلاف 30-25 والذي يضم نحو 60 عضواً قد أعلن غالبيتهم رفض برنامج الحكومة لعدم تحقيقها الحد الأدنى المطلوب للعدالة الاجتماعية وعدم تحقيق مطالب ثورتي 25 يناير و30 يونيو.

النائب ممدوح مقلد، قال إن البرلمان سيوافق مجبراً وليس عن اقتناع على برنامج حكومة إسماعيل ومنحها الثقة، على أن يلجأ مجلس النواب لاستخدام أدوات المساءلة الرقابية لمحاسبة الحكومة، ومراقبة أدائها.

النائبة أنيسة حسونة، المعينة بقرار جمهوري، قالت إن موافقتها على برنامج الحكومة سيكون بتحفظ شديد، مع ضرورة أن تُقدم الحكومة تقارير ربع سنوية بما أنجزته من أعمال.

وأضاافت أنيسة أن منح الثقة لحكومة إسماعيل ليست "شيكاً" على بياض، ولكن موافقة مؤقتة وسيحاسبها البرلمان عن أدائها.

تعليقات