مجتمع

"مصدر" تعرف طلاب العالم بتجربتها حول المدن المستدامة

الخميس 2016.4.21 05:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1144قراءة
  • 0 تعليق
تستضيف مدينة مصدر زيارات دورية للمدارس المحلية والدولية

تستضيف مدينة مصدر زيارات دورية للمدارس المحلية والدولية

استضافت مدينة "مصدر" بالشراكة مع جائزة زايد لطاقة المستقبل مجموعة من طلاب المدارس الابتدائية والثانوية من جميع أنحاء العالم في تجربة تعليمية حول المدن المستدامة في مدينة مصدر.

وتأتي زيارة الطلبة للمدينة في إطار زيارتهم للدولة للمشاركة في حوار حول المدن المستدامة في إطار مسابقة عالمية للمقالات يديرها صندوق العيش المستدام الواقع في مقاطعة بيركشاير في انجلترا، والذي يسعى إلى رفع مستوى الوعي حول قضايا الاستدامة في المدارس ولدى الجمهور العام.

وخلال الزيارة شارك الطلاب في نقاشات وحوارات مع خبراء التصميم والاستدامة من مصدر في مركز تدريب المعهد العالمي للنمو الأخضر في مدينة مصدر، حيث قدموا مقالاتهم التي تضمنت أفكارهم ورؤاهم حول المدن المستدامة، فيما قام الخبراء بمناقشة أفكار الطلاب وتقييمها.

واختتمت الجلسة بعرض توضيحي حول أهمية دور طلاب الثانوية وضرورة أن يشجعوا مدارسهم على التقدم لجائزة زايد لطاقة المستقبل.

 كما قدم كريس وان رئيس قسم التصميم في مدينة مصدر عرضا توضيحيا حول رؤية المدينة.

وقالت الدكتورة نوال الحوسني مدير إدارة الاستدامة في "مصدر" مدير جائزة زايد لطاقة المستقبل، إن تحقيق الأهداف العالمية المتمثلة في تأمين مستقبل مستدام للجميع على أرض الواقع لا يمكن أن يتم من دون إلهام الشباب للمشاركة في إيجاد الحلول اللازمة للتنمية المستدامة، وهذا ما دفع قيادتنا الرشيدة في دولة الإمارات لإطلاق الجائزة العالمية للمدارس الثانوية التي تمنحها جائزة زايد لطاقة المستقبل، لتشجيع المزيد من الطلاب للانخراط في تصميم وتطبيق الحلول المبتكرة القادرة على إحداث تغيير ملموس لمستقبل أفضل للجميع.

وعقب الجلسة، تم اصطحاب الطلاب في جولة تعريفية في مدينة مصدر اطلعوا خلالها بشكل عملي مباشر على مسيرة تطور المدينة المستدامة والتقنيات الرائدة التي تساهم في فتح آفاق جديدة في تصميم المناطق العمرانية في المستقبل.

وقال رئيس قسم التصميم في مدينة مصدر:"نشعر بالفخر كون 70 في المئة من المشاركات العالمية في مسابقة المقالات تحدثت عن مدينة مصدر، وفي الأمس تمكنا من تأمين منصة مناسبة لعدد كبير من الطلبة لتعزيز مهاراتهم ومعرفتهم حول مدينة مصدر في رحلتها نحو بناء أكثر المدن استدامة في العالم".

وفي إطار التزامها بمساعدة الطلاب على اكتساب العلم والمعرفة، تستضيف مدينة مصدرزيارات دورية للمدارس المحلية والدولية، إضافة إلى عقد أنشطة خاصة للطلاب خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة.

ويشكل معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا ركيزة أساسية في مدينة مصدر، حيث ساهم في تخريج 447 طالبا منذ العام ،2011 وتم إطلاق فئة الجائزة العالمية للمدارس الثانوية ضمن فئات جائزة زايد لطاقة المستقبل في عام 2012 التزاما بمبادرة الأمم المتحدة "الطاقة المستدامة للجميع" وأهدافها الرئيسية الثلاثة لعام 2030، وهي ضمان حصول الجميع على خدمات الطاقة الحديثة ومضاعفة المعدل العالمي لتحسن كفاءة استهلاك الطاقة ومضاعفة حصة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة العالمي.

تعليقات