رياضة

إيتو يكشف عن أهم مباراة في مسيرته

الإثنين 2016.4.25 11:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 414قراءة
  • 0 تعليق
صامويل إيتو

صامويل إيتو

أعرب النجم الكاميروني، صامويل إيتو، لاعب برشلونة وإنتر ميلان السابق، عن سعادته بمساهمته في إنقاذ الكثير من الأرواح داخل وطنه وفي القارة السمراء وذلك على هامش اليوم العالمي للملاريا.

وفي مقال لإيتو جرى نشره في صحيفة "بايس" الإسبانية، قال إن مهمة إنقاذ الأرواح تعد المباراة الأهم في مسيرته إنه يأمل أن يستخدم الخبرة التي اكتسبها في مجال كرة القدم لتوظيفها في الحفاظ على صحة المرضى داخل إفريقيا.

وأبدى إيتو سعادته بأنه أسهم في إنقاذ 17 مليون شخص في بلاده وحول العالم، خاصة أنه حين كان شابًا صغيرًا في الكاميرون كان يرى الهجمات المتكررة لمرض الملاريا وحالات الوفاة التي كان سببًا فيها.

وسرد إيتو تفاصيل تفشي مرض الإيدز أو نقص المناعة المكتسبة في بلاده وبداية ظهوره في أوائل التسعينيات من القرن الماضي؛ حيث بدأ في الانتشار ولم يستطع أحد إيقافه.

وأكد إيتو أن الإحصائيات أشارت إلى تحسن مؤشرات الإصابة بأمراض الملاريا والإيدز والسل ولكن لا يزال الكثير من الناس يعانون من تملك هذه الأمراض من أجسادهم وأن الموقف يحتاج إلى تكاتف من أجل المواجهة الحاسمة للكثير من الأمراض المتوطنة خاصة في قارة إفريقيا التي تشح في بعض المناطق فيها الموارد اللازمة لمكافحة الأوبئة.

ويبلغ إيتو من العمر 35 عامًا ويلعب حاليًا في صفوف أنطاليا سبور التركي وسبق له خوض عدة تجارب في ريال مدريد وبرشلونة وإنترميلان الإيطالي وتشيلسي وإيفرتون وسامبادوريا.

تعليقات