سياسة

بومبيو: تعديل الاتفاق النووي مع إيران أو الانسحاب منه

الجمعة 2018.4.27 08:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 468قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو

وزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو

أكد وزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو، الجمعة، أنه إذا لم يتم تعديل الاتفاق النووي مع إيران سننسحب منه، مشيرا إلى أن الاتفاق سيكون على أجندة زيارته إلى الشرق الأوسط.

وقال بومبيو على هامش مشاركته في اجتماع لحلف الأطلسي (الناتو) ببروكسل إن الإدارة الأمريكية لم تتخذ قرارا بشأن الاتفاق النووي الإيراني حتى الآن، مضيفا أنه في حالة عدم تصحيح الأخطاء الواردة به فإن الانسحاب منه سيكون هو الأقرب لنا.

وبعد بروكسل، سيتوجه بومبيو إلى الشرق الأوسط حيث سيتوقف في السعودية والأردن وإسرائيل؛ ذلك من أجل بحث العديد من الملفات، وعلى رأسها الاتفاق النووي مع إيران.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منح بريطانيا وفرنسا وألمانيا، مهلة حتى 12 مايو/أيار لإصلاح ما تراه الولايات المتحدة عيوبا في الاتفاق، وإلا فإنه لن يوافق على تمديد ما يتضمنه من تخفيف للعقوبات الأمريكية على إيران.

وفي السياق نفسه، ذكر وزير الخارجية الأمريكي أن الولايات المتحدة ما زالت ملتزمة بضرورة نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، مشيرا إلى أن الإدارة الأمريكية سوف تواصل الضغوط حتى لا تتكرر أخطاء الماضي مع كوريا الشمالية.

وأوضح بومبيو أن الولايات المتحدة تريد الحوار مع روسيا لكن هذا يتوقف على أعمالهم، وقال: "نريد انضمام روسيا للعالم الديمقراطي، ومستعدون للحوار حول ذلك".

وبعد أقل من 24 ساعة على تثبيت مجلس الشيوخ الأمريكي لوزير الخارجية الجديد في منصبه، وصل بومبيو لاجتماع حلف الناتو في بروكسل، والذي طغت عليه المناقشات حول مواجهة تبني روسيا لتقنيات "الحرب الهجينة" من القيام بأعمال تخريب وبث الدعاية وشن حروب إلكترونية؛ بهدف تقويض الغرب دون إثارة رد عسكري من جانب الحلف.

تعليقات