سياسة

بومبيو: سنعمل على حل شامل لتهديد إيران النووي

الأربعاء 2018.5.9 12:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 389قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو

وزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو

  قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، تعليقا على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، إن الولايات المتحدة ستعمل مع حلفائها لإيجاد حل دائم وشامل وحقيقي للتهديد النووي الإيراني. 

 وأضاف بومبيو، في بيان: "بينما نغادر الاتفاق الإيراني فإن لدينا مصلحة مشتركة مع حلفائنا في أوروبا وحول العالم لمنع إيران للأبد من تطوير سلاح نووي".

 وأوضح أن جهود الولايات المتحدة ستشمل "القضاء على تهديد برنامج الصواريخ الباليستية الإيراني، وكبح نشاطاتها الإرهابية حول العالم، ومنع نشاطاتها الخطيرة عبر الشرق الأوسط وغيره".

 وشدد بومبيو على أن الولايات المتحدة ستنفذ العقوبات الأمريكية على إيران، قائلًا: "أثناء بنائنا هذا الجهد العالمي، ستدخل العقوبات حيز التنفيذ لتذكير النظام الإيراني بالعزلة الدبلوماسية والاقتصادية التي نتجت عن نشاطها المهمل والشرير".

 وفي السياق نفسه، أعلن الرئيس الاميركي دونالد ترامب من البيت الأبيض، الثلاثاء، أن وزير خارجيته مايك بومبيو سيصل إلى كوريا الشمالية "خلال ساعة" للتحضير للقمة المرتقبة بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون.

وقال ترامب "في هذه اللحظة، ان الوزير بومبيو في طريقه الى كوريا الشمالية للتحضير للقائي المقبل مع كيم جونج أون"، موضحا أنه سيصل "خلال ساعة" و"سنحصل قريبا على معلومات إضافية" عن مصير السجناء الأميركيين الثلاثة لدى بيونج يانج.


 بدوره، أكد مستشار الأمن القومي الأمريكي، إن القرار الأمريكي بالانسحاب من الاتفاق النووي سيكون له تداعيات أوسع على الأمن القومي الأمريكي، موضحا أنه"يرسل رسالة إلى الرئيس الكوري الشمالي كيم جونج أون قبل اجتماعه مع الرئيس ترامب، بأن الولايات المتحدة لن تقبل الصفقات غير الكافية".

 وأضاف بولتون: "لقد خرجنا من الصفقة.. نحن خارج الصفقة".

 وتابع: "القرار واضح للغاية ، إنه بيان حازم عن العزم الأمريكي على منع إيران من الحصول على أسلحة نووية، وأيضا القدرة على إطلاق الصواريخ الباليستية، كما أنه يحد من دعمها المستمر للإرهاب، وتسببها في عدم الاستقرار والاضطرابات بالشرق الأوسط، وأعتقد أن الرئيس ترامب حدد أيضا الخطوات التالية".

تعليقات