سياسة

تركيا ترفض رفع الإقامة الجبرية عن القس الأمريكي

الثلاثاء 2018.7.31 06:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 539قراءة
  • 0 تعليق
القس الأمريكي أندرو برانسون

القس الأمريكي أندرو برانسون

رفضت محكمة تركية، اليوم الثلاثاء، طلبا برفع الإقامة الجبرية عن القس الأمريكي أندرو برانسون المحتجز في البلاد.

وقالت وسائل إعلام تركية إن محكمة تركية رفضت التماسا من القس الأمريكي للإفراج عنه من الإقامة الجبرية، خلال محاكمته بتهم الإرهاب.

من جانبه، قال محاميه إسماعيل جيم هالافورت إنه لم يتم إخطاره بحكم المحكمة.


وتدهورت العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة، وتحولت إلى أزمة كاملة؛ بسبب محاكمة القس أندرو برانسون الذي ظل محتجزا 21 شهرا في سجن تركي، قبل نقله إلى منزله ووضعه قيد الإقامة الجبرية الأسبوع الماضي.

ويحاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استغلال قضية القس الأمريكي في القضاء على خصمه كولن، ليكون ورقة ضغط يجاري بها الولايات المتحدة التي رفضت مطلب تسليمه لتركيا.

وكان برانسون، الذي كان يرعى كنيسة إنجيلية صغيرة في تركيا يبلغ عدد أتباعها 25 شخصا فقط، نفى أمام المحكمة أي صلة بشبكة يقودها الداعية المقيم في الولايات المتحدة كولن، الذي يتهمه النظام التركي بتدبير محاولة انقلاب عام 2016، أو بحزب العمال الكردستاني. 

واعتبر أن الخدمة التي أفنى حياته في تقديمها انقلبت الآن رأسا على عقب، موضحا أن "هذه المزاعم مخزية ومقززة"، في إشارة إلى ادعاءات النظام التركي تحت إمرة أردوغان.

تعليقات