سياسة

الداخلية المصرية تحدد هوية انتحاري كنيسة مسطرد

الأحد 2018.8.12 09:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 440قراءة
  • 0 تعليق
الشرطة المصرية في موقع الحادث

الشرطة المصرية في موقع الحادث

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم الأحد، تحديد هوية الإرهابي الذي قُتل أثناء محاولته مهاجمة كنيسة مسطرد شمالي القاهرة.

وقالت في بيان لها، إنه "عثر في مسكن الإرهابي على أوراق تتضمن شرحا تفصيليا لكيفية تصنيع المتفجرات"، وأضافت أن الانتحاري ارتبط بخلية إرهابية، وجرى إلقاء القبض على 6 من عناصرها.

ونجحت قوات الشرطة المصرية، أمس السبت، في إحباط هجوم إرهابي على كنيسة شمالي شرق العاصمة المصرية.

وأوضحت المصادر أن انتحاريا حاول الاقتراب من كنيسة السيدة العذراء بمنطقة شبرا الخيمة في محافظة القليوبية المتاخمة للقاهرة، لكن قوات تأمين الكنيسة تشككت في أمره ما دفعه للتراجع وتفجير نفسه.

وأشارت المصادر إلى أن الكنيسة تشهد، خلال هذه الأيام، احتفالات الأقباط بمولد "السيدة العذراء".

وتخوض مصر حربا على التنظيمات الإرهابية منذ سنوات، لكن وتيرة العمليات تراجعت خلال العام الأخير وانحصرت في شمال سيناء.

تعليقات