سياسة

وسط صدامات مع المتظاهرين.. الشرطة الفرنسية تغلق المنطقة المحيطة بالقصر الرئاسي

السبت 2018.12.8 01:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 317قراءة
  • 0 تعليق
صدامات بين الشرطة الفرنسية ومتظاهري

صدامات بين الشرطة الفرنسية ومتظاهري "السترات الصفراء"

أطلقت الشرطة الفرنسية الغاز المسيل للدموع على متظاهري "السترات الصفراء" وسط باريس، السبت، أثناء احتجاجات على ارتفاع تكاليف المعيشة، قبل أن تغلق الطرق المؤدية إلى القصر الرئاسي. 

كما وقعت صدامات بين الشرطة والمتظاهرين قرب جادة الشانزليزيه وسط العاصمة الفرنسية.

وقالت متحدثة باسم الشرطة للصحفيين إن هناك نحو 1500 محتج في شارع الشانزليزيه.


وارتفع عدد الموقوفين في الاحتجاجات إلى 481، بينما ذكرت السلطات أنها ألقت القبض على 127 شخصا بعدما عثرت بحوزتهم على أشياء مثل المطارق ومضارب البيسبول وكرات معدنية.


وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في محاولة لإبعاد مئات المتظاهرين الذين احتشدوا حول منطقة التسوق الراقية وقوس النصر وسط العاصمة الفرنسية، وفق ما أفاد مراسلو وكالة فرانس برس.


وانتشر نحو 8 آلاف شرطي في باريس لمنع تكرار الشغب الذي حدث الأسبوع الماضي، حيث أضرمت النيران في سيارات ونهبت متاجر متفرعة من شارع الشانزليزيه، وكتبت على قوس النصر عبارات تنال من الرئيس إيمانويل ماكرون.

تعليقات