سياسة

التحالف العربي: مليشيا الحوثي ارتكبت 138 انتهاكا منذ وقف إطلاق النار

الإثنين 2018.12.24 05:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 228قراءة
  • 0 تعليق
 العقيد ركن تركي المالكي المتحدث باسم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن- أرشيفية

العقيد ركن تركي المالكي المتحدث باسم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن- أرشيفية

رحب التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، باعتماد مجلس الأمن بالإجماع للقرار 2451 الخاص باليمن، والذي يدعم اتفاق ستوكهولم بين الأطراف اليمنية، داعيًا إلى الالتزام بتطبيق بنوده. 

وأكد  العقيد ركن تركي المالكي المتحدث باسم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، خلال مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، أن انتهاكات مليشيا الحوثي بلغت 138 انتهاكا منذ وقف إطلاق النار، موضحًا أن الأسلحة المصادرة من المليشيا الحوثية "إيرانية الصنع"، مما يدل على دعم نظام طهران لهؤلاء الإرهابيين. 

وأضاف: "لا تزال كل المنافذ الجوية والبرية والبحرية لليمن تعمل بكامل طاقتها، والتحالف العربي أصدر 6 تصاريح لـ 5 منافذ برية يمنية و133 تصريحًا جويًا". 

وأوضح العقيد المالكي أن سفينة المخطاف أمضت 28 يومًا في منطقة الانتظار في تعطيل متعمد من جانب المليشيا الحوثي، لافتًا إلى أن قوات الجيش اليمني لا تزال في مواقعها على الحدود وتحافظ على الأمن. 

  وشدد على أن الجيش الوطني اليمني لا يزال ملتزمًا بمخرجات ونتائج اتفاق السويد بمدينة الحديدة، محذرًا من محاولات من مليشيا الحوثي لتقويض اتفاق السويد. 

ولفت المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن إلى أنه تم تدمير منصة إطلاق صواريخ باليستية بمحافظة صعدة، مضيفًا: "مليشيا الحوثي لديها سجل إجرامي كامل، فسبق وحاولت اغتيال المبعوث الأممي السابق". 

وجدد العقيد تركي المالكي التأكيد على أن القرار 2451 ملزم لمليشيا الحوثي، وأصبحت ملتزمة أمام المجتمع الدولي بتنفيذه. 

وكانت الحكومة اليمنية، رحبت يوم الجمعة الماضي، بقرار مجلس الأمن رقم (2451) والذي جدد تأكيد المجتمع الدولي على وحدة وسيادة اليمن وسلامة أراضيه، وشدد على ضرورة التوصل إلى حل سياسي شامل، استنادا إلى المرجعيات الثلاث المتفق عليها، المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة لا سيما القرار 2216.

تعليقات