سياسة

الكنيست الإسرائيلي يحل نفسه.. والانتخابات في أبريل

الأربعاء 2018.12.26 11:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 163قراءة
  • 0 تعليق
جانب من إحدى جلسات الكنيست - أرشيفية

جانب من إحدى جلسات الكنيست - أرشيفية

صوت الكنيست الإسرائيلي، الأربعاء، على حل نفسه تمهيدا لإجراء انتخابات مبكرة مقرر لها 9 أبريل المقبل.

وبأغلبية 102 صوت مقابل معارضة صوتين فقط، صادق الكنيست بالقراءتين الثانية والثالثة على مشروع قانون حل الكنيست العشرين، وعلى إجراء الانتخابات في التاسع من أبريل/نيسان 2019.

وفي خطابه باسم الحكومة أمام الكنيست قال ياريف ليفين وزير السياحة الإسرائيلي إن حكومته حققت إنجازات هائلة، على رأسها تمرير قانون يعتبر إسرائيل دولة يهودية ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

أما تسيبي ليفني زعيمة المعارضة الإسرائيلية، قالت "هذا هو وقت الطوارئ لدولة إسرائيل، تحتاج إسرائيل إلى تغيير جذري، إنه أمر ممكن وحاسم بالنسبة لمستقبل دولة إسرائيل من أجل إنقاذها من تلك الحكومة التي بقيت هنا على مدى السنوات القليلة الماضية".


وبدوره قال أيمن عودة رئيس القائمة العربية المشتركة: إن "الاختيار في هذه الانتخابات سيكون بين من يطالب بتخريب وإفشال كل احتمال للسلام والعدالة، واستمرار اليأس والحرب، وبين من يريد بناء الأمل والشراكة والإمكانية الحقيقية للتغيير والسلام".

وأضاف عودة أن "النوّاب تصدوا على مدار السنوات الـ4 الماضية بكرامة وشرف على كل من حاول النيل من القائمة التي تمثل الجماهير العربية، ومنهم رئيس الحكومة نفسه وجها لوجه، ووزراؤه العنصريون، وبالأخص وزير الأمن الداخلي جلعاد أردان، الذي تعمّد أن يظل العنف والجريمة مستشريين في مجتمعنا".

وكان بنيامين نتنياهو رئيس وزراء إسرائيل رفض، الشهر الماضي، إجراء انتخابات مبكرة بعد استقالة وزير دفاعه أفيجدور ليبرمان بسبب فشل المواجهة مع حماس.

يذكر أن استطلاعات الرأي العام في إسرائيل أشارت في الأيام القليلة الماضية إلى تصاعد قوة اليمين الإسرائيلي على حساب أحزاب الوسط واليسار التي أخذت بالتراجع.

وأشارت إلى تقدم حزب "الليكود" برئاسة بنيامين نتنياهو ليبقى في المرتبة الأولى من بين الأحزاب الإسرائيلية، مقابل تراجع كبير لحزب "المعسكر الصهيوني" الذي يطرح نفسه بديلا للحكومة الحالية.

تعليقات