سياسة

الجيش الليبي: أردوغان يدعم الإرهاب وتهريب الأسلحة التركية لبلادنا متواصل

الخميس 2018.12.27 09:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 503قراءة
  • 0 تعليق
العميد أحمد المسماري المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي

العميد أحمد المسماري المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي

قال العميد أحمد المسماري المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي إن شحنة الأسلحة التركية المضبوطة في ميناء الخمس غرب البلاد ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، مؤكدا أن بلاده تضررت من دعم أنقرة للمليشيات المسلحة.

وضبطت الجمارك الليبية في ميناء الخمس غرب ليبيا، الأسبوع الماضي، شحنة من الأسلحة التركية تتضمن مسدسات من طراز 9 ملم مع مئات الآلاف من طلقات الذخيرة الخاصة بهذه المسدسات، وهي تركية المنشأ ومُصنّعة من قبل شركة "zoraki" التركية للصناعات الحربية.

سفينة الموت التركية إلى ليبيا

وحذر العميد المسماري -خلال مؤتمر صحفي، الخميس- من تسرب الأسلحة التركية المهربة إلى دولتي الجزائر ومصر، مستشهدا بإحباط شرطة دبي تهريب 16 ألف مسدس قادمة من تركيا إلى اليمن، إضافة إلى توقيف السلطات اليونانية سفينة تحمل صواريخ إلى بلاده.

وأوضح أن السلطات الليبية أحبطت محاولة تهريب صواريخ إلى درنة، مشيرا إلى إحباط السلطات اليونانية تهريب 29 حاوية تحمل مواد تدخل في صناعة المتفجرات.

ولفت المسماري إلى أن تركيا باتت دولة تهدد أمن واستقرار ليبيا وتونس ومصر، بسبب دعم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للإرهاب، وسعيه لإحياء "السلطنة العثمانية على جثث الشعوب العربية".

وأكد أن الجيش الوطني الليبي طالب بتحقيق أممي ودولي في الدعم التركي للجماعات الإرهابية وتهريب الأسلحة، قائلا: "نعرف عدونا جيدا يا أردوغان.. ونعرف تدابيركم جيدا ولدينا تدابيرنا"، مشددا على ضرورة فتح تحقيق عاجل لاختراقات أنقرة لقرارات مجلس الأمن الدولي.

الدعم التركي القطري للإخوان في ليبيا لا يتوقف

وأضاف: "أنت متهم يا أردوغان بتهريب الأسلحة التركية إلى ليبيا"، متوجها بالشكر إلى وحدات القوات المسلحة الليبية التي أحبطت تهريب هذه الأسلحة إلى بلاده.
وحول الهجوم الإرهابي ضد قوات الجيش الليبي في تراغن قال العميد أحمد المسماري إن اللواء العاشر مشاة التابع لمنطقة مرزق العسكرية والمتمركز في تراغن (130 كيلومترا جنوب سبها) تعرض فجر اليوم لهجوم إرهابي.

وشدد على أن هذا الهجوم تم من قبل مجموعة إرهابية دخلت المنطقة من جهة الشمال، مختتما تصريحاته: "الهجوم نتج عنه استشهاد المقدم خالد مسعود رحومة وجرح 12 آخرين".

تعليقات