سياسة

بوتين: سنتعاون مع الرئيس الأمريكي أيًا كان.. وترامب شخصية "متوهجة"

الجمعة 2016.6.17 08:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 310قراءة
  • 0 تعليق

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، إن روسيا ستعمل مع الرئيس الأمريكي المقبل أيًا كان.
وقال بوتين، خلال المنتدى الاقتصادي الدولي في سان بطرسبرج: "أمريكا قوة عظمى بل ربما هي اليوم القوة العظمى الوحيدة. نحن نقبل ذلك... نريد العمل مع الولايات المتحدة ونحن مستعدون لذلك".
وتابع قوله: "العالم يحتاج لبلد قوي مثل الولايات المتحدة ونحن نحتاجه.. لكن لا نحتاج منهم أن يتدخلوا دومًا في شؤوننا وأن يملوا علينا كيف نعيش".
وقال الرئيس الروسي إن دونالد ترامب المرشح الجمهوري المحتمل لرئاسة الولايات المتحدة شخصية "متوهجة"، مشيرًا إلى تصريحات سبق وأن أدلى بها.
وقال: "قلت إنه شخصية متوهجة. إنه متوهج.. أليس كذلك؟ لم أذكر أي تقييم آخر له".
وأضاف أنه استخلص من تصريحات ترامب أنه يفضل استعادة العلاقات الكاملة بين موسكو وواشنطن. وتساءل بوتين: "ما الخطأ في ذلك؟".
وقال إن بلاده لا تحمل ضغينة للاتحاد الأوروبي وإنها مستعدة للعمل لتحسين العلاقات معه إذ إنه ما زال شريكًا تجاريًا أساسيًا.

وقلّل بوتين من شأن الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن العقوبات الغربية المفروضة بسبب الأزمة الأوكرانية وانخفاض أسعار النفط العالمية ورسم صورة متفائلة لاقتصادٍ متعافٍ ومنفتح على العمل مع شركاء أجانب.

وقال: "لا نحمل ضغينة ومستعدون للقاء شركائنا الأوروبيين في منتصف الطريق... لكنها بالتأكيد لن تكون لعبة باتجاه واحد."

جاءت تعليقات بوتين في اليوم نفسه الذي أعلن فيه الاتحاد الأوروبي أنه سيمدد العقوبات المفروضة على روسيا بعد ضمها شبه جزيرة القرم من أوكرانيا عام 2014.

وعلى الرغم من استمرار التوترات بشأن الأزمة الأوكرانية، هناك إشارات محتملة على بدء عودة المياه إلى مجاريها كحضور رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر منتدى سان بطرسبرج.

وأكّد بوتين أن روسيا تغلبت على الصعوبات الاقتصادية التي واجهتها في الآونة الأخيرة بنجاح، مشيرًا إلى الحد من التضخم وهروب رءوس الأموال مع الحفاظ على احتياطيات النقد الأجنبي.

وأضاف بوتين "تمكنت روسيا من حل أصعب المشاكل وفي المستقبل القريب نراهن على تجديد النمو (الاقتصادي)".

تعليقات