منوعات

تكريم كاترين دينوف في مهرجان ليون الفرنسي

الثلاثاء 2016.6.21 04:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 373قراءة
  • 0 تعليق

قرر مهرجان ليون السينمائي منح الممثلة الفرنسية الشهيرة كاترين دينوف، جائزة "لوميير" السينمائية، في دورته الثامنة، وذلك في 14 أكتوبر القادم.

وأصدر المهرجان بيانا قال فيه: "سيمنح المهرجان تلك الفنانة الموهوبة جائزة لوميير، لشخصها، ولما قدمته، ولما تجسده من شخصيات على شاشات السينما، ولسحرها الأخاذ منذ أن بدأت مهنة التمثيل".

ومن المعروف أن جائزة لوميير، تقدمها مؤسسة لوميير السينمائية، والتي تشرف على المهرجان، وهي مؤسسة تخلد اسم الأخوين لوميير مخترعي السينما، حيث شهدت مدينة ليون الفرنسية، مسقط رأسهما، أول عروضهما السينمائية.

وتعد كاترين دينوف ، والبالغة من العمر 72 عاما، أول امرأة تحصل على تلك الجائزة، والتي تمنح سنويا لأهم أعلام السينما في العالم.

ويأتي تكريم دينوف بمنحها الجائزة بعد العديد من كبار فناني صناعة السينما في العالم، مثل مارتن سكورسيزي في 2015، والإسباني بيدرو ألمودوفار في 2014، والأمريكي كونتين ترانتينو 2013، والإنجليزي كين لوتش 2012، والأمريكي من أصل تشيكي ميلوش فورمان في 2010، والمخضرم كلينت إيستوود في 2009، وقد أعلن عن عرض المهرجان للعديد من أفلامها السابقة بهذه المناسبة.

ينعقد مهرجان ليون السينمائي هذا العام في الفترة من 8 وحتى 16 أكتوبر في مدينة ليون الفرنسية، وكان المهرجان قد أقام دورته الأولى عام 2009 نتيجة للتعاون بين مؤسسة لوميير السينمائية، ومسرح وسينما "متروبول"، ليصبح واحد من أكبر مهرجانات المستوى الثاني السينمائية في العالم، ويكتسب المهرجان أهمية كبيرى من كونه في مدينة ليون الفرنسية، تلك المدينة التي بدأت فيها العروض السينمائية في عام 1895 من قبل الأخوين لوميير، قبل أن تنتقل إلى العديد من المدن الفرنسية، ومنها إلي كافة أنحاء العالم.

كما سيقم المهرجان العديد من التكريمات لرموز الفن السابع، مع تكريمه لذكرى المخرج الفرنسي "مارسيل كارنيه"، واحتفالية أخرى لذكري السينما الكوميدية الصامتة، مع تكريم ذكري فنان الكوميديا الأمريكي "باستر كيتون". كما يضم برنامج المهرجان احتفاء بسينما "وحوش هوليوود" مع عروض أفلام لشخصية "فرنكشتين" وأفلام "الرجل الخفي"، وتضم قائمة ضيوف المهرجان، الممثلة الصينية "جونج لي"، والمنتج والمخرج الأمريكي "والتر هيل".

كما سيكرم المهرجان سينما المرأة عبر الاحتفال بالمخرجة الأمريكية "دورثي أرزينر" (1897-1979)، والتي تعد أول مخرجة سينمائية في التاريخ، حيث عملت في هوليوود في بداية حياتها كمونتيرة، قبل أن تنتقل للإخراج السينمائي في عام 1927 وحتى عام 1947، لتنتقل بعد ذلك للعمل في التليفزيون.    

تعليقات