مجتمع

295 مدينة إيرانية تعاني من الجفاف بسبب فساد المسؤولين

الأربعاء 2017.7.12 10:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 657قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

صرح مسؤول المياه في وزارة الطاقة الإيرانية، رحيم ميداني، بوجود 295 مدينة إيرانية تواجه مشكلة الجفاف ونقص المياه٬في رسالة واضحة على تقصير وفساد المسؤولين الإيرانيين في توفير المياه.

كما أفادت وسائل إعلام إيرانية أن "مؤسسة المياه" الإيرانية بعثت رسالة وقع عليها 110 من الخبراء والباحثين الإيرانيين في مجال المياه إلى الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، يحذرونه فيها من اقتراب نفاد الموارد المائية المحدودة الموجودة بإيران، وطالبوا الحكومة الإيرانية بأن تكثف جهودها من أجل إيجاد حلول لأزمة المياه والجفاف التي تعاني منها مدن إيران.

وكشف نائب محافظة يزد، الواقعة وسط إيران، في المجلس الأعلى للمحافظات في إيران عن مشكلة قلة المياه والجفاف في إيران، مؤكدًا أن محافظة يزد من أكثر المحافظات التي تعاني من هذه المشكلة، حيث يقل فيها مياه الشرب والزراعة.

وطبقًا لـ"راديو زمانه" الإيراني الناطق باللغة الفارسية، صرح نائب محافظة يزد الإيرانية في المجلس الأعلى للمحافظات، رضا رباني بأن محافظة يزد أقل محافظة سقط فيها الأمطار في العام الزراعي الحالي، وأن أكثر مدينة لم تنزل فيها الأمطار هي مدينة "ابركوه".

وطالب "رضا رباني" من مسؤولي الزراعة في إيران أن يتخذوا الإجراءات اللازمة لتغيير أساليب التعامل مع أراضي محافظة يزد، وبشكل خاص مدينة "ابركوه" والتي تحولت أرضها إلى جفاف نتيجة سوء استعمال تربتها.

وطبقًا لوكالة أنباء "فارس" الإيرانية صرح رئيس اللجنة الأمنية في مجلس شورى إيران، علاء الدين برجوردي، الأسبوع الماضي، بأن أزمة المياه في إيران هي أزمة أمنية، مشيرًا إلى أن إيران من ضمن الدول التي تعاني من قلة المياه وقلة مصادرها.

وقبله وصف رئيس مجلس شورى إيران، "علي لاريجاني" أيضًا مشكلة المياه الإيرانية بأنها مشكلة أمنية ويجب العمل على حلها لتوفير المياه اللازمة للشرب والزراعة.

تعليقات