مجتمع

بالفيديو.. مصرع 35 شخصا بسبب الحرائق في البرتغال وإسبانيا

الثلاثاء 2017.10.17 01:13 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 664قراءة
  • 0 تعليق
الحرائق دمرت العديد من المنازل في البرتغال- رويترز

الحرائق دمرت العديد من المنازل في البرتغال- رويترز

لقي 32 شخصا على الأقل حتفهم؛ جراء الحرائق التي التهمت غابات في شمال ووسط البرتغال، فيما أودت حرائق متعمدة تسبب إعصار "أوفيليا" في انتشارها بـ3 أشخاص في إسبانيا.

وقالت المتحدثة باسم الدفاع المدني في البرتغال، باتريشيا جاسبار: إنه "لا تزال هناك أماكن لم تصل إليها الإغاثة بعد، هذه الحصيلة مؤقتة"، مشيرة إلى وجود طفل عمره شهر بين الضحايا.


وقد أعلن رئيس الوزراء البرتغالي، أنطونيو كوستا، حالة الطوارئ، فيما حاول 3 آلاف من عناصر الإطفاء إخماد نحو 20 حريقا كبيرا لا تزال تشتعل، الإثنين.


وتأتي الحصيلة في البرتغال بعد 4 أشهر من مقتل 64 شخصا وإصابة 250 في 17 يونيو/حزيران الماضي، جراء الحرائق الأكثر دمارا في تاريخ البلاد.


أما في منطقة جاليسيا الإسبانية الواقعة على الحدود مع البرتغال، فقد لقي 3 أشخاص مصرعهم جراء 17 حريقا مفتعلا، بحسب السلطات.

وأكد رئيس حكومة الإقليم، ألبرتو نونيز فييجو، أن الحرائق "متعمدة ومقصودة تسبب بها أشخاص يدركون تماما ما الذي يفعلونه". وأوضح أن "الوضع لا يزال مقلقا للغاية"؛ حيث ما زال عناصر الإطفاء يحاولون إخماد النيران بمساعدة الجنود والسكان.


وأوضح وزير الداخلية الإسباني، خوان إيجناسيو زويدو، عبر موقع "تويتر"، أنه "تم التعرف على عدد من الأشخاص على صلة بالحرائق في جاليسيا". وأكد "لم نواجه وضعا كهذا منذ عقد".

وانتشرت الحرائق بفعل الرياح التي بلغت سرعتها قرابة 90كلم في الساعة في وقت اتجه إعصار "أوفيليا" شمالا قبالة سواحل إسبانيا إلى أيرلندا.

وفتحت المدينة البالغ عدد سكانها نحو 300 ألف نسمة مركزين رياضيين وحجزت غرفا في 3 فنادق للأشخاص الذين اضطروا إلى إخلاء منازلهم. كما علقت 10 مدارس على الأقل الدراسة في فيجو جراء الحرائق.


تعليقات