سياسة

40 ألف مدني قتلوا في معركة تحرير الموصل

الخميس 2017.7.20 03:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 737قراءة
  • 0 تعليق
دخان يتصاعد من المدينة القديمة خلال المعركة ضد داعش في الموصل

دخان يتصاعد من المدينة القديمة خلال المعركة ضد داعش في الموصل

كشفت تقارير استخباراتية أن أكثر من 40 ألف مدني قُتلوا في معركة استعادة الموصل من تنظيم "داعش" الإرهابي، وهو رقم أعلى بكثير من التقديرات السابقة.

ونقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، عن الاستخبارات الكردية، القول إن مواطني المدينة المحاصرة قُتلوا على يد الطرفين، عناصر "داعش"، والقوات العراقية وغارات التحلف الدولي، خلال معركة تحرير المدينة.

وقال وزير الخارجية العراقي السابق هوشيار زيباري، للصحيفة البريطانية، إن العديد من الجثث لاتزال مدفونة أسفل الأنقاض، موضحًا أن مستوى المعاناة الإنسانية هائل.

وأضاف زيباري أن الاستخبارات الكردية تعتقد أن أكثر من 40 ألف مدني قُتلوا نتيجة قوة النيران الضخمة المستخدمة ضدهم، خاصة على يد الشرطة الاتحادية العراقية والغارات الجوية وداعش.

زيباري أحد مواطني الموصل، وهو مسؤول كردي بارز شغل منصب وزير المالية العراقي ومن قبله منصب وزير الخارجية.

ويعتبر الرقم الذي قاله عن عدد القتلى من المدنيين في حصار الأشهر التسعة، أعلى بكثير مما سبق نشره، ولكن من المعروف عن استخبارات حكومة إقليم كردستان أنها دقيقة وواسعة المعرفة جدًا.

تعليقات