سياسة

7D News.. مولود إعلامي مقره لندن ويرأس تحريره د. علي النعيمي

الجمعة 2018.4.20 07:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1216قراءة
  • 0 تعليق
الدكتور علي النعيمي ونخبة من السياسيين والإعلاميين أثناء إطلاق 7D News

الدكتور علي النعيمي ونخبة من السياسيين والإعلاميين أثناء إطلاق 7D News

من عاصمة الضباب لندن، اختار الدكتور علي النعيمي إطلاق صحيفة "7D News" الإلكترونية، لتكون مرآة العالم في عيون المتعطشين للأخبار.

‏"7D News" منبر إعلامي ناطق باللغة الإنجليزية، ازدان به المشهد الإعلامي حول العالم، لتقديم خدمة خبرية تلبي احتياجات قطاع كبير من المتابعين، عبر تقنيات مبتكرة ومحتوى مرئي ومكتوب ترتكز على المصداقية والموضوعية والتجديد في مضمون الخبر ومناقشة حيثياته وأبعاده.

وحضر حفل تدشين الصحيفة، التي يرأس تحريرها النعيمي، عدد من الإعلاميين والدبلوماسيين والسفراء في العاصمة البريطانية، حيث مقرها الرئيسي.


سلاح التقدم ومكافحة التطرف

وفي كلمته الافتتاحية، رحّب الدكتور علي النعيمي، بالحاضرين، قائلا: "إنه لشرف عظيم وجودكم هنا، وإنه لشرف لي شخصياً مشاركتكم في إطلاق الموقع".

وأضاف: "أعتقد أن السؤال الذي يتبادر إلى أذهانكم، هو لماذا قمنا بإطلاق "7D News"؟ ولماذا بالتحديد في لندن؟".. ليستطرد بالإجابة: "تعلمون أنه خلال حياتي تعلمت الكثير، وأن هناك قطاعين رئيسيين يشكلان أساساً لبناء اقتصاد واعد ومستقبل مشرق لأي أمة هما التعليم والإعلام".

وبالنسبة إلى الدكتور النعيمي، فإن الاعتماد على التعليم والإعلام، يشكل "طريقة مؤثرة جداً، لمواجهة جذور التطرف والإرهاب، وضمان استقرار وأمن مستقبل الأجيال الجديدة".


إعلاء لقيم الإنسانية

وحول أهداف الصحيفة الإلكترونية، قال إنه سيتم تكريسها لإعلاء القيم الإنسانية التي نتشاركها جميعاً كبشر، لتعزيز السلام، والاحترام والتعددية، مستشهداً في هذا الصدد بتجربة الإمارات في استثمار وجود 200 جنسية على أراضيها في دفع عجلة التنمية والعبور نحو مستقبل واعد.

وأكد النعيمي أن الموقع منصة يلتقي فيه الأصدقاء وذوو الفكر المستنير المؤمنون بقيم الإنسانية، وما يجمع العالم ولا يفرقه عبر نشر ثقافة السلام والتسامح في أرجائه.

واختتم كلمته قائلا: "في النهاية هذه المنصة الإخبارية لنا جميعاً.. لصالح الإنسان، لبناء مستقبل أفضل، ولصنع السلام، لكل الناس بغض النظر عن دياناتهم وجنسياتهم، وأعراقهم، وألوانهم".

وأكدت نادية تركي، مديرة الأخبار في "7D news"، أن الموقع يبحث فيما وراء الخبر.. وقالت إن الأخبار تتوالى دقيقة بدقيقة، ونتطلع لأن نستحدث توجهاً جديداً في قوالب وأشكال العمل الإعلامي بأسلوب شيق ومهني.


وأوضحت أن الموقع نجح في استقطاب أسماء لامعة في عالم الإعلام المكتوب والمرئي من صحفيين بخبرات إعلامية عالمية وكتاب سيسهمون في فرض إيقاع حرفي جديد بخطاب إعلامي باللغة الإنجليزية يصب في صالح كسر الحواجز الثقافية وموانع اللغة، لتتلاقى الرؤى وتتلاقح الأفكار، وتصب في النهاية لصالح الانتصار لقيم الإنسانية خاصة قيم التسامح والسلام.

وأشارت إلى أن "7D news" سيخاطب النخب السياسية والشارع الغربي بأسلوب تفكيره وتفاعله مع الأحداث، سواء في الشرق الأوسط أو في العالم الغربي، مؤكدة قدرة المنصة الجديدة على طرح خطاب مسؤول بأسلوب يحاكي العالم الغربي بفكره وتوجهاته.


ونوهت إلى أن محاربة الإرهاب بشقيه الفكري والمسلح وتفنيد رؤى المتسترين برداء الدين وتقريب المسافات بين الثقافات هي عناوين مهمة ستشكل فحوى المواد التحريرية للموقع الإخباري اليومي "7D news" الذي سيكون انعكاساً لرؤية دولة الإمارات في التسامح والتوازن والتطلع نحو آفاق جديدة، ملؤها صالح الإنسانية وخيرها.

مصداقية وحيادية

منبر جديد يضيء سماء لندن، متخذاً من المصداقية والحياد نهجاً تحريرياً مستقلاً، للتغطية الإخبارية في المجالات كافة، وفق ما أكده القائمون على الصحيفة.

خدمة خاصة تقدمها "7D News"، تحت عنوان "وراء الأخبار"، تركز فيها على أحداث الساعة، إضافة إلى تناول نوعي للقضايا الاجتماعية.

تعليقات