الذكاء الاصطناعي

ABB السويسرية تبني أحدث مصنع روبوت في العالم بالصين

الأحد 2018.10.28 09:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 181قراءة
  • 0 تعليق
روبوتات صناعية  - صورة أرشيفية

روبوتات صناعية - صورة أرشيفية

أعلنت شركة التكنولوجيا الصناعية السويسرية العملاقة "إيه بي بي" ABB، الأحد، استثمار 150 مليون دولار أمريكي في شانغهاي لبناء مصنع روبوت يعد الأكثر تقدما في العالم، إذ تصنع فيه الروبوتات بعضها البعض. 

وبحسب "شبكة أخبار الصين"، يستخدم المصنع الذي يمتد على مساحة 75 ألف قدم، برمجيات تسمح للإنسان والروبوتات بالعمل بأمان على مقربة، مضيفا أن الروبوتات من طراز "يو مي" المصممة للعمل جنبا إلى جنب مع الأشخاص، ستعمل علي تصنع روبوتا آخر.

كما يضم مصنع شنغهاي الجديد عددًا من تقنيات التعلم الآلي والحلول الرقمية والتعاونية لجعله أكثر المصانع تقدمًا ومرونة في صناعة الروبوتات، ويساعد مركز البحث والتطوير في الموقع في تسريع الابتكارات في مجال الذكاء الاصطناعي.

وقال أولريش سبيشوفر، الرئيس التنفيذي للشركة السويسرية، في بيان أعلن فيه عن المشروع: "أصبحت شنغهاي مركزًا حيويا لقيادة التكنولوجيا المتقدمة لشركة ABB والعالم"، مؤكدا أن المصنع الجديد الذي من المقرر بدء تشغيله بحلول نهاية 2002، يشكل الجيل الجديد من الصناعات التحويلية.

وبحسب شبكة الأخبار، تعمل الصين على توسيع قوة العمل الروبوتية، إذ ترتفع أجور العاملين البشريين في البلاد، كما تسعى إلى التنافس مع البلدان ذات التكلفة الأقل عبر أتمتة أكبر.

وفي عام 2017، ذهب واحد من كل 3 روبوتات بيعت في العالم إلى الصين، التي اشترت ما يقرب من 138000 روبوت صناعي


وحسبما قاله سبيشوفر، فإن "التزام الصين بتحويل صناعاتها يعد مصباحا يدويا لبقية العالم"، مؤكدا أن احتضانها الاستراتيجي لأحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي، والروبوتات المتقدمة، والحوسبة السحابية، يقدم قواعد اللعبة لجميع البلدان الراغبة في الحصول على قاعدة تصنيع تنافسية عالميا.

وتتجاوز الاستثمارات المتراكمة للشركة السويسرية في شنغهاي نحو 2.4 مليار دولار منذ دخولها السوق الصينية للمرة الأولى عام 1992.

وأصبحت شنغهاي المدينة الأولى في البلاد التي أصبحت موطنا لـ4 من صناع الروبوتات الصناعية الرائدة في العالم، وهي ABB سويسرية، KUKA الألمانية، FANUC وYASKAWA اليابانية.

تعليقات