سياسة

أبو الغيط: مراجعة الاتفاق النووي الإيراني" ضرورة "

الأربعاء 2018.5.9 12:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1694قراءة
  • 0 تعليق
الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط

الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط

قال أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، إنه يعتقد أن "هناك حاجة لمراجعة اتفاق خطة العمل المشتركة التي أبرمتها قوى دولية مع إيران لمراقبة أدائها النووي". 

جاء ذلك في معرض تصريحات أدلى بها أبو الغيط للصحفيين في تونس، الأربعاء، حيث يشارك في افتتاح أعمال المؤتمر العام لمنظمة الألكسو.

وعن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران أوضح أبو الغيط أن "الاتفاق الذي أبرم في 2015 كان يتناول بشكل حصري الشق النووي في الأداء الإيراني، ولطالما قلنا إن هذا العنصر رغم أهميته ليس العنصر الوحيد الذي تجب متابعته مع إيران لأنها تنفذ سياسات في المنطقة تفضي إلى عدم الاستقرار، وهي حتى بدون البعد النووي تتبع سياسات نعترض عليها، لأنها تستند إلى الإمساك بأوراق عربية في مواجهتها مع الغرب".


وأضاف قائلا: "سبق لي أن تحدثت بهذا المعني عندما تم إبرام الاتفاق، وموقفي لم يتغير، وبطبيعة الحال فإن قرارات القمم العربية الأخيرة في الأردن والسعودية واضح منها أن هناك ضيقا عربيا شديدا إزاء الأسلوب الإيراني في المنطقة العربية ورغبة في تغييره، وقلنا مرارا إن إيران تحتاج لإعادة نظر جادة في هذا النهج إذا كانت بالفعل ترغب في إقامة علاقات حسن جوار حقيقية مع الدول العربية".

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، وإعادة فرض العقوبات على طهران.

وقال ترامب، في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض: "أُعلن أن الولايات المتحدة ستنسحب من الاتفاق مع إيران، وفي لحظات قريبة سأوقع مذكرة لبدء العقوبات على النظام الإيراني"، مضيفا: "عقوباتنا قد تشمل أيضا دولا أخرى متواطئة مع إيران".

وأضاف أن "النظام الإيراني موّل الفوضى في المنطقة، والاتفاق النووي مع طهران كان يفترض به حماية أمريكا والحلفاء، لكنه لم يحقق الهدف".


تعليقات