اقتصاد

إنفوجراف.."أديبك 2018".. جلسة وزارية خاصة لكبار منتجي النفط

الأحد 2018.11.11 10:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 198قراءة
  • 0 تعليق
الإمارات لاعب رئيسي في سوق النفط العالمية

الإمارات لاعب رئيسي في سوق النفط العالمية

تشهد فعاليات مؤتمر ومعرض أبوظبي للبترول "أديبك 2018"، التي تنطلق غدا الإثنين، جلسة وزارية خاصة لكبار منتجي النفط في العالم.

ويشارك في الجلسة المرتقبة، سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة الإماراتي، وخالد الفالح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي.

كما يشارك في الجلسة كل من ألكسندر نوفاك، وزير الطاقة الروسي، إضافة إلى محمد باركيندو، أمين عام منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك".

وستكون الجلسة بعنوان "إعادة تشكيل الأسواق: استمرار الحوار العالمي حول الطاقة"، إذ تناقش الأهمية المستمرة للجنة المراقبة الوزارية المشتركة في استقرار الأسواق العالمية وإعادة تشكيلها.

وسيجيب المتحدثون عن استفسارات حول: ما الاستراتيجيات والأطر التي يمكن أن توقع تطورها في وقت يستمر فيه المشهد العالمي في مجال النفط والغاز في التغير، مع انتقال باتجاه الأسواق الناشئة باعتبارها اقتصادات نفوذ عالمي.

كما تتناول الجلسة الوزارية الخاصة، التغير المستمر في ديناميكيات النفط والغاز في الدول الأفريقية، والهند، وروسيا، والصين، والولايات المتحدة.

وتجيب عن تساؤلات مرتبطة بكيفية ضمان أوبك، كمنظمة عالمية متزايدة الأهمية، استمرار الحوار المفتوح، باعتبارها عاملاً رئيسياً في تشكل وتوازن السوق وتوجيه الحركة بين الدول الأعضاء وغير الأعضاء في المنظمة.

وسيكون للاستهداف الأمريكي لصادرات الغاز الطبيعي المسال لأوروبا، واستهداف الخام الأمريكي الخفيف لآسيا، وارتفاع إنتاج الزيت الصخري، حضور في الجلسة.

وسيجيب المتحدثون عن إمكانية الدور الأمريكي في وجود هيمنة بمجال الطاقة أم أنه تعاون مستقبلي، وما أهم القيود التي تواجه الولايات المتحدة، وهل ستستطيع تجاوز تلك العقبات، وأثر ذلك على الأسعار العالمية.

يذكر أن معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك)، يعد أحد أهم المعارض والمؤتمرات المتخصصة بقطاع النفط والغاز في العالم.

ويسهم المعرض في ترسيخ مكانة الإمارات وأبوظبي، كوجهة رئيسية لحوار الطاقة العالمي، ويسهم المعرض في تمكين أبوظبي من صياغة مستقبل القطاع والتأثير فيه ورسم التوجهات اللازمة للتعامل مع مشهد الطاقة المتغير.


تعليقات