سياسة

مقتل نحو 60 عنصرا أمنيا أفغانيا في هجمات لطالبان

الإثنين 2018.9.10 07:02 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 257قراءة
  • 0 تعليق
عناصر مسلحة من حركة طالبان في أفغانستان- أرشيفية

عناصر مسلحة من حركة طالبان في أفغانستان- أرشيفية

قُتل نحو 60 عنصراً من قوات الأمن الأفغانية في سلسلة هجمات شمال البلاد شنها مقاتلو حركة طالبان، بحسب مسؤولون محليون.

واندلع قتال عنيف، الإثنين، في أربع ولايات في أعقاب تصاعد العنف في أرجاء البلاد في الأسابيع الأخيرة، ما أسفر عن مقتل مئات من المدنيين والشرطة والجيش.

ولقي 17 عنصراً في الأمن على الأقل مصرعهم قرب قاعدة سار-إي-بول العسكرية بعد أن استولى المسلحون على نقطة أمنية وأحرقوها.

وفي شمال افغانستان، شنت الوحدات الحمراء (قوات النخبة في طالبان) هجمات على مراكز قوات الأمن، ما أسفر عن مقتل أكثر من 19 عنصراً في قندوز، كما أعلن متحدث باسم الشرطة في منطقة دشت أرشي.

وقتل أكثر من 14 جندياً في هجمات استهدفت حاجزين أمنيين في ولاية سامنغان، وفق ما أفاد المتحدث باسم الشرطة في شمال أفغانستان سروار حسيني.

ويأتي تصاعد الهجمات في وقت يبذل فيه اللاعبون الأفغان والدوليون جهوداً لإجراء محادثات سلام مع طالبان التي تمت إزاحتها من حكم البلاد على يد القوات الدولية بقيادة الولايات المتحدة في عام 2001.


تعليقات