سياسة

الاتحاد الأفريقي مرحبا بقمة ترامب-كيم: مشجعة لتحقيق سلام دائم

الأربعاء 2018.6.13 01:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 265قراءة
  • 0 تعليق
جانب من اللقاء الذي جمع ترامب وكيم في سنغافورة

جانب من اللقاء الذي جمع ترامب وكيم في سنغافورة

رحّب الاتحاد الأفريقي، اليوم الأربعاء، بنتائج القمة التي جمعت الرئيسين الأمريكي دونالد ترامب، والكوري الشمالي كيم جونج أون، في سنغافورة.

وقال رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، في بيان له، تلقت "العين الإخبارية" نسخة منه، إن الاتحاد الأفريقي يرحب بنتائج القمة التي جمعت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في سنغافورة.

وأضاف أن هذه القمة "تمثل خطوة جديدة ومشجعة في السعي إلى تحقيق السلام الدائم والأمن والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية، بما في ذلك نزع السلاح النووي".

وأعرب فكي عن أمله في أن تواصل كوريا الشمالية والولايات المتحدة السير في هذا الطريق وأن تعملا معا بروح بناءة من أجل التنفيذ الكامل لنتائج مؤتمر القمة.

وأكد أن إقامة علاقات جديدة بين البلدين وحل خلافاتهما الطويلة في شبه الجزيرة الكورية، وخاصة نزع السلاح النووي، لها أهمية بالغة للعالم وأفريقيا.

وأشار إلى أن هذه التطورات الإيجابية تبشر بعهد جديد من السلام والازدهار والثقة المتبادلة في شبه الجزيرة، كما أنها ستعزز مبدأ التسوية السلمية للمنازعات.

مقابل ذلك، أكد فكي التزام الاتحاد الأفريقي بالتسوية السلمية للمنازعات، وتعزيز النظام الدولي من أجل حفظ السلم والأمن الدوليين.

يذكر أن الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري الشمالي، عقدا، أمس الثلاثاء، أول اجتماع لهما، في سنغافورة.. وتضمن البيان المشترك الموقّع عقب اللقاء، التزاما من بيونج يانج، بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية، مقابل التزام الولايات المتحدة بأمن كوريا الشمالية.

تعليقات