منوعات

الخطوط السعودية تحتفي بضم طائرة إيرباص A320 جديدة

الأحد 2018.4.15 11:15 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 231قراءة
  • 0 تعليق
الخطوط السعودية.. توطين بنسبة 100% لوظيفة مساعد طيار

الخطوط السعودية.. توطين بنسبة 100% لوظيفة مساعد طيار

احتفت الخطوط الجوية السعودية بضم طائرة إيرباص جديدة من طراز A320 إلى أسطولها الذي يشهد تطويرا لافتا.

ويشهد القطاع الجوي حالياً تنفيذ أكبر برنامج تحديث وتنمية في تاريخه، وفق البرنامج التطويري الذي ترسمه المؤسسة وشركاتها ووحداتها الاستراتيجية، ويهدف إلى تحديث أسطول "السعودية" وزيادته إلى 200 طائرة حديثة بنهاية عام 2020م.

وأكملت الخطوط السعودية توطين وظائف مساعد الطيار لطائرات A320 بنسبة 100%. ويتلقى 114 متدرباً في مرحلة التدريب المتقدم بأكاديمية الأمير سلطان لعلوم الطيران، مع جدولة 172 متدرباً خلال الفترة المقبلة تم إنهاء إجراءات قبولهم، فيما يوجد 532 مبتعثاً في الولايات المتحدة الأمريكية لدراسة علوم الطيران في أرقى الجامعات وأكاديميات الطيران على مستوى العام، مما سيرفع نسبة العودة إلى وطائف الطيارين ومساعدي الطيار خلال السنتين المقبلتين بنسب غير مسبوقة.

رفعت الطائرة الجديدة عدد طائرات الأسطول إلى 147 طائرة كانت قد وصلت إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة الأربعاء 11 أبريل/ نيسان، بعد أن غادرت مطار مصنع شركة إيرباص في تولوز بفرنسا في رحلة خاصة رقمها 9034 بقيادة الكابتن حسام الحفني، ومساعد طيار محمد أحمد نظيف.

واستغرقت الرحلة 5 ساعات و41 دقيقة. وتبلغ السعة المقعدية لطائرة A320 ما يقارب 144 مقعداً، 12 منها لدرجة الأعمال، و132 مقعداً للدرجة السياحية.

وتتميز الطائرة الجديدة بالكفاءة التشغيلية العالية ومتطلبات الراحة وأحدث التقنيات، بما يحقق للمستهلكين خدمة متميزة ورفاهية، وتم إجراء تحديث لمقصورة ومقاعد الطائرة، لتتميز بتصميم عصري حديث روعي فيها أعلى معايير الراحة.

وتدعم وصول الطائرة الجديدة وانضمامها إلى أسطول السعودية المتنامي، الخطط التشغيلية من خلال زيادة الرحلات والسعة المقعدية على شبكة الرحلات الداخلية، والتوسع في التشغيل على القطاع الدولي عبر الوصول إلى وجهات جديدة، إضافة إلى رفع كفاءة التشغيل وتطوير المنتجات وتحسين الخدمات المقدمة للضيوف من خلال ما تتميز به الطائرات الجديدة من إمكانات ومواصفات حديثة، إلى جانب توفير أعلى مستويات الراحة والسلامة.

الطائرة الجديدة HZAS74 تُعد الطائرة 47 من طراز إيرباص A320، ومن المنتظر تسلم 9 طائرات أخرى من هذا الطراز، ليكتمل بذلك تسلم 30 طائرة تم توقيع اتفاقية الاستحواذ عليها صيف عام 2015، إلى جانب 20 طائرة من طراز A330 الإقليمية عريضة البدن التي اكتمل تسلمها منتصف ديسمبر/ كانون الأول 2016.

كما تم توقيع اتفاقيات أخرى للاستحواذ على 63 طائرة جديدة، منها 15 طائرة من طراز 777-300ER و13 طائرة من طراز بوينج B787 و35 طائرة من الجيل الجديد من طائرات A320neo، وقد تم تسلم كامل طائرات B777، وعدد من طائرات B787، وسيتم البدء في تسلم طائرات إيرباص A320neo، اعتباراً من العام المقبل 2019.

وبوصول الطائرة الجديدة يرتفع عدد طائرات أسطول الناقل الوطني 147 طائرة، من بينها 12 طائرة من طراز بوينج B787، و41 طائرة من طراز B777، و32 طائرة من طراز إيرباص A330-300، و47 طائرة من طراز A320، و15 طائرة من طراز A321.

تعليقات