سياسة

شيخ الأزهر يلتقي الأمين العام الجديد لمجلس حكماء المسلمين

السبت 2018.10.6 08:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 243قراءة
  • 0 تعليق
الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب والدكتور سلطان فيصل الرميثي

الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب والدكتور سلطان فيصل الرميثي

التقى الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين، السبت، الدكتور سلطان فيصل الرميثي، الأمين العام الجديد للمجلس.

وهنّأ الإمام الأكبر  الدكتور الرميثي بتوليه منصبه الجديد، متمنيا له التوفيق والنجاح في مهمته، واستكمال ما حققه مجلس حكماء المسلمين من نجاحات مهمة رغم سنوات عمره القصيرة، حيث أصبح المجلس حاضرا، وبقوة، في جولات الحوار بين الشرق والغرب، فضلا عن إطلاقه ودعمه عديدا من المؤتمرات والمبادرات الرامية لتعزيز قيم الحوار والسلم والتعايش.


وأشار الإمام الأكبر إلى أن ما تواجهه الأمة الإسلامية والعالم أجمع من تحديات جسام يفرض على المجلس تعزيز أنشطته والانطلاق بها إلى آفاق جديدة، إضافة إلى ترسيخ وتعميق ما تم إطلاقه من مبادرات وأنشطة، كي تحقق الفائدة المرجوة منها.

من جانبه، قدم الدكتور سلطان فيصل الرميثي الشكر إلى شيخ الأزهر لثقته التي أولاه إياها بتكليفه أمينا عاما لمجلس حكماء المسلمين، معربا عن سعادته بالانضمام إلى فريق المجلس، وعزمه على الاسترشاد بتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر من أجل النهوض بعمل المجلس وتحقيق أهدافه في دعم السلم والاستقرار بالمجتمعات المسلمة.

وأشار  الدكتور الرميثي إلى أنه سيسعى إلى استثمار منظومة النجاح التي حققها المجلس في السنوات الماضية، والبناء عليها بما يحقق الآمال المعقودة عليه، وتحقيق الاستثمار الأمثل لما لدى المجلس من علاقات ومقدرات، والمشاركة الفعالة في المبادرات والأنشطة التي تتقاطع مع أهدافه، خصوصا ما يتعلق بتعزيز السلم والحوار والعيش المشترك.

تعليقات