سياسة

ميليشيا الحوثي تختطف السكرتير الصحفي لصالح

الأحد 2017.12.3 12:59 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 442قراءة
  • 0 تعليق
أحمد الصوفي السكرتير الصحفي للرئيس صالح

أحمد الصوفي السكرتير الصحفي للرئيس صالح

اختطفت ميليشيا الحوثي في صنعاء، ليل السبت، أحمد الصوفي، السكرتير الصحفي الخاص بالرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح. 

وأعلنت رؤي ابنة أحمد الصوفي، قيام ميليشيا الحوثي بخطف والدها وشقيقها معتز من أمام اللجنة الدائمة لحزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء.

وتأتي تلك الخطوة كدليل تخبط وهزيمة للحوثي خلال انتفاضة صنعاء التي تم فيها دحر المليشيات الانقلابية من قبل القوات الموالية لصالح.

وقالت "رؤي" إن مجموعة مسلحة تابعة لميليشيا الحوثي اختطفت والدها وشقيقها "معتز" من أمام اللجنة الدائمة لحزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء.

وحملت "رؤى" جماعة الحوثي مسؤولية سلامة والدها وشقيقها.

وأكد مصدر خاص لـ"بوابة العين" الواقعة، وقال إن الصوفي ونجله تم اختطافهما في أحد شوارع العاصمة بجوار مقر اللجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي العام.

وتجددت المعارك التي بدأت، الأربعاء الماضي، فجر السبت، في محيط منزل العميد طارق محمد عبدالله صالح (نجل شقيق صالح)، جنوبي صنعاء، واستخدم فيها الطرفان الأسلحة الثقيلة والمدرعات.

وتوسعت الاشتباكات عند الفجر في شوارع الستين غربي المدينة، والدائري الغربي وسطها، بالإضافة إلى اشتباكات محدودة في معسكر حزيز جنوبيها.

وتصاعدت المواجهات عقب خطاب لصالح، حيث طالب فيه اليمنيون بـ"الانتفاض" على الحوثيين في عموم البلاد، ودعا التحالف العربي بقيادة السعودية إلى الحوار.

ومع حلول منتصف نهار السبت، دارت معارك شرسة في محيط المقر السابق للجنة الدائمة لحزب المؤتمر، جناح صالح، في حي الحصبة وسط المدينة.

وعلى مدار اليوم تمكنت القوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، من السيطرة على عدة محافظات يمنية ومواقع وأحياء حيوية في العاصمة صنعاء وأسر المئات من الحوثيين.

وقامت قبائل آل الصوفي بمديرية الحصن، بطرد ميليشيا الحوثي الانقلابية من مركز المديرية بدعوة من الشيخ بكيل بن ناجي بن عبدالله الصوفي، عضو مجلس النواب اليمني.

كما تمكنت عناصر من قبائل بني الحارث من السيطرة على المرتفعات الجبلية في منطقة جدر بعد اشتباكات مع ميليشيا الحوثي على المدخل الشمالي للعاصمة.

تعليقات