سياسة

مليشيا الحوثي تمنع أهالي الحديدة من النزوح إلى المناطق المحررة

الأحد 2018.6.24 05:18 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 588قراءة
  • 0 تعليق
عناصر تابعة لمليشيا الحوثي الإرهابية - أرشيفية

عناصر تابعة لمليشيا الحوثي الإرهابية - أرشيفية

لم تكتف مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، بتشريد سكان الحديدة من مناطقهم في الساحل الغربي، بل قامت بمنع عشرات العائلات النازحة من جحيم الحرب في الحديدة، من الوصول إلى العاصمة المؤقتة عدن في الجنوب. 

ووفقاً لمصدر محلي بمدينة تعز، أصدرت مليشيا الحوثي الأسبوع الماضي، توجيهات صارمة لنقاط التفتيش التابعة لها بعرقلة عمليات النزوح نحو مدينة عدن وباقي المدن الجنوبية.

وأفاد شهود عيان لـ"العين الإخبارية" بأن حاجزاً للتفتيش على مدخل الراهدة جنوب شرقي محافظة تعز تابع للمليشيا، أوقف خلال اليومين الماضيين عائلات من الحديدة، حاولت النزوح إلى عدن وأجبرتهم على العودة نحو المناطق التي مازالت تحت سيطرتهم مثل تعز وأب وصنعاء.

ونقل الشهود عن أحد أفراد تلك العائلات قوله بأنهم اضطروا لقطع مسافات طويلة تمر في 4 محافظات على الأقل؛ من أجل الوصول إلى عدن، عوضاً عن الطريق الساحلي الرابط بين الحديدة وعدن، والذي أصبح منطقة عمليات عسكرية يصعب العبور منه.

ولا توجد حتى اللحظة إحصائيات دقيقة بشأن أعداد النازحين من مدينة الحديدة منذ اشتعال المعارك فيها، إلا أن مراقبين توقعوا بأن العدد يفوق الـ30 ألف نازح على أقل تقدير.

تعليقات