رياضة

نجمة الجزائر السابقة: منتخبان عربيان سيحققان مفاجأة في المونديال

الجمعة 2018.4.27 03:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 6283مشاهدة
  • 0 تعليق
نعيمة لعوادي

بأعالي العاصمة الجزائرية، استقبلت أسطورة كرة القدم النسوية كما تسمى، نعيمة لعوادي، "العين الرياضية" في بيتها، والتي حاورتها عن توقعاتها بخصوص مشاركة المنتخبات العربية في مونديال روسيا القادم. 

المدربة السابقة للمنتخب الجزائري للكرة النسائية، كانت من المتابعين لمشوار المنتخبات العربية في التصفيات المؤهلة وودياتها الأخيرة التحضيرية للمونديال، ومنها أعطت نعيمة لعوادي توقعاتها لكل منتخب عربي مشارك، متوقعة في هذا الحوار مع "العين الرياضية" أن يحدث منتخبان عربيان المفاجأة في المونديال.

وأكدت نعيمة لعوادي أن كل منتخب عربي مشارك في نهائيات كأس العالم القادمة، هو ممثل للجزائر وللجماهير الجزائرية، وبأنها ستعيش على أعصابها مع كل مباراة لمنتخب عربي.

من هي نعيمة لعوادي؟

تعتبر نعيمة لعوادي من أبرز الرياضيات الجزائريات والعربيات في مجال كرة القدم، حتى إنها اسمها ومشوارها الكروي يعدان الأنجح ضمن نساء كرة القدم في الجزائر.

كانت بدايات نعيمة لعوادي منتصف التسعينيات مع شبيبة القبائل الذي كان أول ناد ينشئ فريق للكرة النسائية في الجزائر.

عام 1998 خاضت لعوادي أول تجربة احترافية لها خارج الجزائر، وكانت مع فريق (أف سي فرانكفورت) الألماني، ثم انتقلت عام 1999 إلى الدوري الفرنسي، ولعبت مع نادي (أفرو) الذي كان ينشط في الدرجة الثانية لأربعة مواسم، وبعدها إلى فريق مارسيليا الذي حملت ألوانه لخمسة مواسم كاملة.

كما دافعت نعيمة لعوادي عن ألوان المنتخب الجزائري النسوي، تأهلت معه ثلاث مرات لنهائيات كأس أمم أفريقيا، وفازت مع "الخضر" بالكأس العربية التي جرت عام 2006 بمصر، ومازالت تحتفظ في منزلها بذكريات مشوارها الكروي المشرف.

وحصلت عام 2005 على لقب "أفضل لاعبة أفريقية" من طرف الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم، قبل أن تقرر اعتزال اللعب مباشرة بعد مشاركتها في كأس أمم أفريقيا 2006 بسبب إصابة خطرة تعرضت لها، أجبرتها على الاعتزال.

في مجال التدريب، كانت النجمة السابقة للمنتخب الجزائري، وراء انطلاق رياضة كرة القدم النسوية في الجزائر، لتقود بعدها العارضة الفنية للمنتخب الجزائري النسوي في 2010، ولم تكن خلالها مدربة فقط، لعدم وجود طاقم فني في المنتخب، فكانت هي المحضر البدني والنفسي.

وتقود لعوادي منذ 2017 المنتخب الجزائري النسوي لأقل من 17 سنة، وتأمل في تكوين جيل نسوي جديد بالجزائر في رياضة ترفض نعيمة لعوادي أن تبقى محتكرة للرجال فقط.

تحدثت نعيمة لعوادي عبر بوابة "العين الرياضية" عن رؤيتها لما يمكن أن يحققه الرباعي العربي، مصر وتونس والسعودية والمغرب في مونديال "روسيا 2018"، حيث راهنت على إمكانية تحقيق الفراعنة وأسود الأطلسي مفاجأة في البطولة..

وفي الفيديو التالي ما قالته لعوادي خلال مقابلة مع "بوابة العين الرياضية"